عشاق أينشتاين يجتمعون لإنشاء متحفه في مسقط رأسه

الأربعاء 2017/10/18
نظرة شاملة وممتعة عن قصة أينشتاين

أولم (ألمانيا) - تسعى جمعية أهلية ألمانية، تضم مجموعة من المعجبين بعالم الفيزياء الشهير ألبرت أينشتاين، إلى تأسيس متحف له في مسقط رأسه بمدينة أولم الألمانية.

وبحسب تصورات الجمعية الأهلية، فإنه من المخطط أن يقدم المتحف نظرة شاملة وممتعة عن قصة حياة صاحب نظرية النسبية وأهم اكتشافاته العلمية.

ويذكر أن أينشتاين، الحائز على جائزة نوبل في الفيزياء، ولد في مدينة أولم عام 1879، وتوفي عام 1955 في الولايات المتحدة.

وقالت نانسي هيكر-دينشلاغ، عالمة فيزياء أميركية مقيمة في أولم “التصميم المعماري (للمتحف) يجب أن يكون مبهرا”.

وأضافت أنها فوجئت عندما انتقلت إلى أولم قبل بضع سنوات بعدم وجود متحف لأينشتاين في مسقط رأسه. وقالت “العالم يُبجل أينشتاين، لكنه غير مُقدر على نحو مناسب هنا في مسقط رأسه”. وأوضحت أنها أسست لذلك مع علماء من جامعة أولم ومعجبين آخرين بالعالِم الفذ “اتحاد أصدقاء متحف ألبرت أينشتاين”.

ويسعى الاتحاد، الذي يضم حتى الآن 110 أعضاء من بينهم معجبون بالعالم الشهير من مدن ألمانية ودول أخرى، إلى جمع الملايين من اليوروات من كامل العالم لإنشاء المتحف.

وذكرت إريس مان، عمدة أولم المختصة بالشؤون الثقافية والتعليمية، أن المدينة متحمسة للمشروع، لكن لا توجد حاليا إمكانيات لتقديم مساهمات مالية كبيرة له.

ويقدّر الاتحاد حجم الأموال الضرورية لبناء المتحف بما يتراوح بين 40 و50 مليون يورو.

24