"عصائر شاعرية" تروي العطاشى في السعودية

من يروي العطاشى في صيف السعودية اللاهب؟ السعوديون يحاولون تنويع السوائل التي يستهلكونها فيكثرون من شرب العصائر في محاولة منهم لتنشيط الجسم الذي تنهكه الحرارة، لذلك ابتدع أصحاب محلات العصائر أسماء مغرية لعصائرهم، فمنها ما هو مغذّ للجسم ومنها ما يوهم بأنه مقوّ جنسيّ يقبل عليه الشباب والكهول دون أن يعرفوا مدى حقيقة منافعه ومضاره.
الاثنين 2017/05/22
الثمار الطازجة أفضل من العصائر الملونة

الرياض - تدفع درجات الحرارة العالية في الصيف الناس إلى الإكثار من شرب السوائل مياها وعصائر للتخفيف من وطأة العطش الناتجة عن حرارة الطقس وما ينتج عنها من فقدان لسوائل الجسم، وأضحت هذه الظاهرة المناخية استثمارا مربحا لمحلات بيع العصائر والمرطبات التي فاق عددها في مدينة الرياض وحدها الألف محل.

وتفتق خيال بعض أصحاب محلات العصائر على أسماء شاعرية ورياضية أطلقوها على عصائرهم للترويج لها وصلت عند البعض إلى أكثر من مئة اسم تنطوي على عوامل نفسية توهم المشتري بأجواء الرومانسية، والطاقة، والمرح، وغيرها، وذلك لاستقطاب أكبر عدد ممكن من الهاربين من حرارة الجو لشراء عصائر الفاكهة المضاف إليها الكثير من الماء، والسكر، والصبغات الملونة.

ويحتار العطشان في مدينة الرياض في اختيار نوعية العصير التي ستطفئ حرارة جسمه، فمن أفكادو المتزوجين، وعوار القلب، والفياغرا، إلى البرنس، والإمبراطور، والمرح، والسلطان، والخلطة السحرية، إلى جانب برشلونة، وريال مدريد، وميلان، وغيرها من الأسماء التي تغري الزبون بالعصائر المزودة بنصائح غذائية “غوغلية” ترسّخ لديه فكرة الإقبال على شرائها دون تفكير.

ويؤكد مدير التغذية العلاجية في مستشفى الملك خالد الجامعي بالمدينة الطبية بجامعة الملك سعود أسامة الزير، أن بعض محلات العصائر الطازجة في مختلف دول العالم وليست الرياض فحسب تسعى إلى زيادة محتوى العصير من السكريات، والكريمات، والألوان الصناعية غير المعروف مصدرها، حيث تتسبب هذه المواد في ارتفاع السعرات الحرارية للإنسان بشكل قد يضره صحيا، إضافة إلى زيادة استهلاكه من الدهنيات الأمر الذي يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، واختلال الدهون، ومقاومة الأنسولين لديه، بل ربما تزيد من احتمالية أمراض أخرى جرّاء شرب العصير المزود بالأصباغ الحمراء.

وقال الزير “إن العديد من الجهات المسؤولة عن صحة المستهلك في الدول المتقدمة أجرت دراسة على أهم هذه الملونات المؤثرة على الصحة، ومنها المركب المصنع من النفط “الورا ريد أي سي” الذي يعطي اللون الأحمر الداكن في بعض المشروبات الحمراء التي يقبل عليها الناس، مبينًا أن هذا اللون يعطي المشروب المظهر الجذاب، ويؤثر على تركيز الأطفال، وعلى زيادة نشاطهم في المنزل، والمستوى التعليمي لديهم.

ووصف انتشار محلات العصائر الطازجة بأنها ظاهرة صحية جيّدة لكونها تبيع العصير الطازج الذي يعد الأفضل للإنسان من العصائر المصنّعة، لكنه دعا المهتمين بشرب العصير الطازج إلى معرفة احتياج الجسم من الحصص الغذائية المناسبة له، لاستيفاء جميع الفيتامينات والمعادن التي تعزز أداء الجسم لعملياته الحيوية، وتناول الفواكه مباشرة بدلا من عصرها لأن العصير يفقد الألياف الغذائية الموجودة فيها والتي لها فوائد جمة للجهاز الهضمي، وتسهم في تنظيم سكر الدم، وتقاوم الدهون.

ويؤكد الزير أن أكل الفاكهة طازجة أفضل من الناحية الصحية على عصرها، مستشهدا بأن تناول فاكهة البرتقال يعطي جسم الإنسان حصة غذائية متكاملة، بينما إعداد كوب من عصير البرتقال يستهلك حبتين إلى 3 حبات من البرتقال، ويؤدي إلى زيادة كمية السعرات الحرارية التي قد لا يحتاجها الجسم، ويُفقد معها قيمة المغذيات الموجودة في البرتقال الطبيعي، ناهيك أن العصير المباع الذي قد لا يحتوي إلا على نسبة قليلة من القيمة الغذائية للفاكهة، يكون مخلوطا بكميات كبيرة من الماء، والسكريات، والمواد الأخرى.

وتشهد عصائر الطاقة إقبالا كبيرا من المشترين خاصة من الشباب وكبار السن الذين يلفت نظرهم ما يسمى بعصائر الطاقة، عصير المتزوجين، والفياغرا، وليلة خميس، وهي خلطات تقدمها عمالة غير متخصّصة في شؤون الغذاء، لكنها تنهل معلوماتها من “غوغل”.

وتتكون هذه العصائر من، الأفكادو، والتمر، والجرجير، والمكسرات، والشوكولاتة، والمنغا، والعسل، في حين لم يثبت علميا وجود أي دور فعّال بشكل خاص ومباشر لجميع الأطعمة المستخدمة عادة في تعزيز الرغبة الجنسية.

وقال الدكتور صالح بن صالح “إن استخدام الفواكه والخضروات وغيرها من المواد الغذائية المناسبة يعد أحد المتطلبات الضرورية للحفاظ على الصحة العامة للجسم نظرا إلى احتوائها على المعادن والفيتامينات المهمة لإتمام العمليات الحيوية للجسم البشري، لكن يجب أن يتم التعامل معها في هذا الإطار وعدم استغلالها تحت مسميات مختلفة للتلاعب على المستهلكين”.

وأوضح أن من أهم الفئات التي يجب عدم استغلالها لهذا الشيء هي، فئة الشباب، الذين لا تتعدى نسبة الاضطرابات الجنسية لديهم 8 بالمئة، وتعود أغلبها إلى مشكلات نفسية وليست عضوية، وتتطلب متابعة من الطبيب المختص المسؤول عن تقييم الحالة وتحديد مسارها العلاجي الذي يجب ألا يبدأ من السير خلف المسميات الوهمية لتقوية الطاقة الجنسية.

ونصح صالح بن صالح الجميع بعدم الالتفات إلى ما يروجه البعض من أجل تقوية طاقة الإنسان خاصة الجنسية لأن ذلك مجرد استدراج نفسي فقط.

محلات العصائر الطازجة في مدينة الرياض تخضع لرقابة مشدّدة من الشؤون البلدية وأماناتها، بينما تهتم الهيئة العامة للغذاء والدواء بالمنتجات الغذائية المستوردة، والمنتجات التي تُصنَّع في مصانع مرخصة للإنتاج الغذائي بما فيها العصائر، حسبما ذكر مدير إدارة الإعلام والنشر في الهيئة أحمد الفهيد، ولا تسمح الهيئة بإضافة أي ادعاء طبي أو صحي على المنتجات الغذائية ما لم يكن هذا الادعاء بموافقة حسب لوائح الجهات الفنية والتعاميم الصادرة عنها.

وقال مدير عام صحة البيئة في أمانة منطقة الرياض فلاح الدوسري “إن البلدية تشترط أن يكون المحل مطابقا للمواصفات القياسية الخليجية، فضلا عن أن يكون الماء المستعمل في تحضير العصائر صالحا للشرب من الناحية الكيميائية والميكروبيولوجية والحرص على النظافة العامة للمكان ونظافة العاملين ونظافة الأدوات والأجهزة المستعملة”.

20