عصبية الزوج بركان غضب تخمده حنكة الزوجة

الثلاثاء 2015/11/24
تعرض الزوجة للإهانة من زوجها العصبي من أبرز أسباب الطلاق

كشفت دراسة حديثة أن المرأة الذكية إذا فرض عليها الاختيار بين رجلين أحدهما هادئ الطباع وواثق من نفسه وآخر متقلب وعصبي المزاج ويميل إلى العبوس، فإنها بعد الدراسة العميقة والتفكير المنطقي سوف تختار الرجل صاحب المزاج العصبي.

وقالت الدراسة إن المرأة التي تميل نحو اختيار الزوج العبوس والعصبي “أنثى” غاية في الذكاء الفطري فهي تختاره لأنها جادة وتميل نحو الرصانة بل لأنها تدرك بغريزة الأنثى أنه أقل عناداً، ومن السهل قيادته عكس النوع الهادئ المرح الذي يعلم تماما متى يغضب ومتى يقدم تنـازلات لصالح الزوجة.

من جانبها، ترى أستاذ علم الاجتماع بالمركز القومي للبحوث المصري، الدكتورة عزة كريم، أن عصبية الزوج هي بركان غاضب تخمده حنكة الزوجة، حيث أكدت أن نتائج دراسة قام بها المركز القومي للبحوث بمصر أشارت إلى أن 65 بالمئة من الفتيات يفضلن الزوج العصبي لأنه شخص طيب القلب ولا يخفي شيئاً بداخله وكما يقولون “ما في قلبه على لسانه”، ما يجعل التعامل معه سهلا مقارنة بالهادئ الغامض الذي قد لا تفهم النساء ما يدور بداخله.

وتوضح كريم أن التعامل مع الزوج العصبي يحتاج إلى قدر كبير من الذكاء والحنكة بالنسبة إلى المرأة التي تعرف جيداً متى تقترب ومتى تبتعد حين يثور ولا تجعلها تؤثر على حياتها الزوجية، حيث توضح أن قليلات من تجدن التعامل مع أزواجهن العصبيين في مواقف عديدة، بل هناك من النساء اللاتي يزدن من ثورته وغضبه بتعمد استفزازه ما قد يؤدي إلى نتائج لا تحمد عواقبها، حيث تشير الإحصائيات أن حوالي 45 بالمئة من حالات الطلاق التي تحدث في مصر تكون بسبب تعرض الزوجة للإهانة من زوجها العصبي.

21