عظة نادرة من البابا لدائمي الشكوى

الخميس 2017/07/20
ممنوع التذمر

روما - في حال كنتم ترغبون بمعرفة رأي البابا فرانسيس في الأشخاص دائمي الشكوى، فإن الإجابة بدت واضحة أكثر بعد تعليقه لافتة على باب جناح خاص به في الفاتيكان كتب عليها “ممنوع التذمر”.

وذكرت الصحافة الإيطالية أن العقوبة تزداد إذا وقعت المخالفة أثناء وجود الأطفال حيث تأتي بمثابة توصيف للأعراض النموذجية التي يتعرض لها أولئك الذين يعانون من تراجع حس الفكاهة.

وكتب على اللافتة “وتضاعف العقوبة إذا وقعت المخالفة أثناء وجود الأطفال وللحصول على أفضل النتائج، ركزوا على قدراتكم لا قيودكم… كفوا عن الشكوى وتحركوا لتحسين حياتكم”.

وأضاف البابا في عظته الفريدة من نوعها “المخالفون عرضة لمتلازمة تجعلهم يشعرون بأنهم ضحايا على الدوام، وما يترتب على ذلك من تراجع حس الفكاهة لديهم وقدرتهم على حل المشكلات”.

وتلقى البابا فرانسيس اللافتة كهدية من المؤلف الإيطالي وأخصائي علم النفس، سالفو نو، في يونيو الماضي.

وكان بابا الفاتيكان قد وعد الإخصائي في علم النفس بأنه سيعلق اللافتة على مكتبه على سبيل المزاح وقال له حينما التقاه قبل فترة “سأضعها على باب مكتبي عندما أستقبل الناس”.

وليست المرة الأولى التي يخرج فيها البابا عن المألوف، ففي ظهور مفاجئ خلال أبريل الماضي، ألقى “عظة تكنولوجية” في إحدى جلسات مؤتمر التكنولوجيا والترفيه والتصميم (تيد)، وهي المرة الأولى التي يشارك فيها بابا الفاتيكان في هذا الحدث.

وتابع المشاركون في مؤتمر تيد السنوي الذي أقيم في مدينة فانكوفر جنوب غرب ولاية كولومبيا الكندية، بابا الفاتيكان عبر فيديو مدته 18 دقيقة تم تصويره في مدينة الفاتيكان.

وحث حينها البابا البالغ من العمر 81 عاما أصحاب النفوذ السياسي والمالي في العالم على “التصرف بتواضع”، وعبر عن أمله في ألا تؤدي الابتكارات التكنولوجية إلى تهميش البشر.

وقال للجمهور وهو يجلس أمام مكتبه “كلما زادت قوتكم زاد تأثير أفعالكم على الناس وزادت المسؤولية الملقاة على عاتقكم كي تتصرفوا بتواضع.. إن لم تفعلوا ذلك ستحطمكم قوتكم وستحطمون الآخرين”.

وأضاف “كم سيكون رائعا لو يتماشى نمو الابتكارات العلمية والتكنولوجية مع المزيد من المساواة والاندماج الاجتماعي”.

12