عقد زواج بونابرت وجوزفين في مزاد

السبت 2014/09/13
العقد تم توقيعه في الثامن من شهر مارس من العام 1796

باريس - في الذكرى المئوية الثانية لزواج جوزفين من إمبراطور فرنسا نابليون بونابرت، وثيقة ارتباطهما تعرض للبيع في مزاد علني نهاية الشهر الجاري في باريس.

وتظهر الوثيقة أن علاقة الحب القوي الذي جمعهما لم تفقدهما عقلهما عند توقيع عقد الزواج حيث وضعت العواطف جانبا لتحدد بدقة وواقعية القواعد التي كانت ستحكم هذا الارتباط بين الإمبراطور وزوجته.

وقال الخبير الفرنسي في دار “أوزينة” للبيع بالمزاد العلني جان كريستوف شاتِينيِيه: “هذا العقد جزء من هذا الحب وهذا الارتباط. ارتباط شخصين أسطوريين. اذهب إلى الولايات المتحدة الأميركية، إلى الصين، إلى اليابان إن شئت وستجد الناس يتحدثون عن الإمبراطورة جوزفين وعن نابليون. فهذا العقد منسجم مع قصتهما. إنه عبارة عن وثيقة إدارية، لكنه أكبر من كونه مجرد وثيقة إدارية. إنه عقد سياسي، لكنه في الوقت ذاته عقد حب".

ووقع العقد في الثامن من شهر مارس من العام 1796. وينتظر منه أن يدرَّ مبلغا كبيرا على الشركة التي تعرضه للبيع مثلما جلب لها خاتم خطوبة جوزفين نحو مليون يورو عندما بيع قبل أكثر من عام.

وستعرض للبيع أيضا وثيقتان تتعلقان بتوقيف بونابرت، ويقدر سعرهما بين 60 و80 ألف يور. ويتضمن المزاد أيضا رسالة موقعة من الرسام جاك لوي دافيد، بشأن طلب تعديل من لوي بونابارت، شقيق نابليون وملك هولندا على تحفته "تنصيب نابليون"،المعروضة في متحف اللوفر، ويقدر سعر هذه الرسالة بين 20 و30 ألف يورو.

24