عقرب متسلل يلدغ مسافرة في طائرة أميركية

الثلاثاء 2015/02/17
المسافرة رفضت العودة إلى الطائرة

لوس أنجلوس - لدغ عقرب مسافرة على متن طائرة تابعة لشركة “ألاسكا إيرلاينز”، وهي في طريقها إلى بورتلاند بولاية أوريغون، مما تسبب في تأخر الرحلة التي أقلعت من المكسيك.

وقال كولي كوسجروف المتحدث باسم الشركة، إن الرحلة رقم 567 التي بدأت من لوس كابوس في المكسيك، كانت تسير على المدرج استعدادا للإقلاع يوم السبت في مطار لوس أنجلوس الدولي، عندما لدغ العقرب السيدة.

وقال المتحدث باسم الشركة إن الطائرة عادت إلى البوابة، حيث عالج مسعفون السيدة وعرضوا علاجا طبيا إضافيا، لكنها رفضته، مضيفا أنها لم تعد إلى الطائرة، بينما بقي الركاب على متنها.

وأزاحت السيدة العقرب فور تعرضها للدغ، ودهسته بقدمها على أرض الطائرة، وقال المتحدث إن الطاقم فتش الطائرة بحثا عن أي عقارب أخرى، وأن الطائرة أقلعت بعد نحو 50 دقيقة.

وأكد كوسجروف: “لا نعرف بالضبط كيف تمكن العقرب من دخول الطائرة، لكن الرحلة بدأت في لوس كابوس بالمكسيك، حيث تنتشر العقارب”. وأوضح، أن الشركة اتصلت بالسيدة بعد الحادث، فيما يخص احتمال دفع تعويض لها وللسؤال عن حالتها.

ويقول موقع “مايو كلينك”، إن 30 فقط من بين نحو 1500 نوع للعقارب لدغاتها فتاكة، ورغم أنها مؤلمة فإن أغلبها غير ضار.

وتعد لوس كابوس التابعة لولاية باها كاليفورنيا سور، واحدة من أهم المنتجعات السياحية المكسيكية، المطلة على المحيط الهادي والتي يؤمها سنويا الآلاف من الزوار.

24