عقوبات دولية تنتظر المتناحرين بجنوب السودان

الخميس 2015/02/26
تواصل خرق اتفاقات وقف إطلاق النار في جنوب السودان

نيويورك (الولايات المتحدة)- يستعد مجلس الأمن للتصويت، الأسبوع المقبل، بفرض عقوبات على طرفي الصراع في جنوب السودان، في الوقت الذي يتواصل فيه القتال رغم عدة اتفاقات لوقف إطلاق النار.

وذكر مصدر دبلوماسي رفض الكشف عن هويته، أنه تم توزيع مشروع قرار في مجلس قدمته الولايات المتحدة يطالب بعقوبات وفرض تدابير وسط الصراع العنيف على السلطة بين الرئيس سلفا كير ونائبه السابق رياك مشار.

وينص مشروع القرار على فرض عقوبات محددة الأهداف من تجميد ودائع ومنع سفر، على الذين يهددون السلام والأمن أو الاستقرار في البلاد والمسؤولين عن التجاوزات أو يعرقلون توزيع المساعدات الإنسانية.

كما يتضمن إمكانية فرض حظر توريد الأسلحة إلى البلاد، وهو إجراء يلقى دعم الدول الأوروبية مع أن إجراء من هذا النوع يمكن أن يضر سلفا كير أكثر من تأثيره على المتمردين.

وحددت الهيئة الحكومية لدول شرق أفريقيا “إيغاد” الـ5 من مارس المقبل موعدا لكير ومشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

5