علا الفارس "محبوبة" المطاوعة السعوديين

الأربعاء 2014/05/28
علا فارس تقول إن الهدايا التي تلقتها هي كتب وليست قصورا

عمان - أكدت الإعلامية الأردنية علا الفارس أن الهدايا التي تلقتها مؤخرا هي ممن احترموها، مبينة أنها لم تقبل القصور واليخوت ممن رأوها “وجها جميلا".

وقالت في معرض ردها على من يتهمونها بسعي المشايخ وراءها: “أنا مجرد صحفية، عملي هو نقل هموم الناس، لم أبحث يوما عن الشهرة فرزقني الله القبول والانتشار، والآن من يبحث عن الشهرة؟".

وأردفت الفارس في تغريدة أخرى عبر حسابها الرسمي في تويتر قائلة: “الهدايا كما يعلم الجميع التي تلقيتها ممن احترموني بكل فخر هي كتب يا أمة اقرأ، ولم أقبل ممن رأوني وجها جميلا قصورا ويخوتا كي لا يصمت فمي يوما".

واختتمت تغريداتها قائلة “لمن لا يعلم من هي علا الفارس، تأكد لست وجها جميلا، فما أكثرهم من خلق الله ومن مبضع جراح.. حاول أن تعرف كيف بدأت ووصلت لأختلف عن الكثير من الناس".

يذكر أن الشيخ العريفي كان قد أهدى الفارس حقيبة ضمت مصحفا وعددا من كتب الشيخ وعطرا و”فلاش ميموري” عليها محاضرات له، فيما تلقت كذلك هدية من الداعية الشيخ سلمان العودة عبارة عن مجموعة من مؤلفاته.

ونصحها الداعية السعودي عائض بـ”الامتثال لأمر الله تعالى بارتداء الحجاب”، يوم الجمعة الماضي خلال مداخلته على شاشة “ام بي سي".

فيما اكتفت علا بالرد عليه بقولها “إن شاء الله”. ولا تعد هذه المرة الأولى التي تتعرض فيها علا لموقف من هذا النوع على الهواء، حيث سبق أن رفض الشيخ السعودي خالد الشايخ الحديث معها عن فيروس “كورونا”، نظرا إلى أنه لا يخاطب النساء، إلا أن المذيع المصاحب لها تدارك الأمر وخاطب الشيخ بدلا منها حتى لا يتسبب في إحراجها.

19