علماء يستعينون بروبوت للقضاء على نجمات البحر

الروبوت "رينجربوت" يعمل على مطاردة نجمات البحر المؤذية التي تلتهم المرجان المرجان والقضاء عليها في الحاجز المرجاني العظيم.
السبت 2018/09/01
الروبوت يتمتع ببطارية تمكنه من العمل لمدة ثماني ساعات

كانبرا - كشف علماء أستراليون عن روبوت غواص قادر على مطاردة نجمات البحر المؤذية التي تلتهم المرجان والقضاء عليها في الحاجز المرجاني العظيم.

وصمم الروبوت “رينجربوت” بفضل هبة من غوغل ويهدف وفق ما أوضح علماء من جامعة التكنولوجيا في مقاطعة كوينزلاند إلى “حماية الشعاب المرجانية” المدرجة على قائمة التراث العالمي للبشرية التي تعدها اليونسكو.

وعانى الحاجز المرجاني، عامي 2016 و2017 من موجتي ابيضاض كبيرتين بسبب ارتفاع حرارة المياه.

ويعتبر الخبراء أن منطقة تمتد على مدى 2300 كيلومتر قد تكون أصيبت بأضرار لا تعوض بسبب التغير المناخي والنشاطات الصناعية والزراعية ونجمة البحر الحمراء الغازية المعروفة باسم “تاج الشوك”.

ويتمتع الروبوت ببطارية تمكنه من العمل لمدة ثماني ساعات ويمكنه مراقبة ومسح مناطق الشعاب المرجانية على نطاق غير مسبوق.

وقال ماثيو دانبابين، أستاذ في جامعة التكنولوجيا “رينجربوت هو أول نظام آلي في العالم مصمم تحديدا لبيئة الشعاب المرجانية ويستعان بقدرته على الرؤية فقط بالوقت الحقيقي للتنقل وتجنب العوائق والقيام بمهمات عملية معقدة”.

وأضاف “هو متعدد الوظائف ويمكنه رصد مشاكل متنوعة تهدد الشعاب المرجانية مثل الابيضاض ونوعية المياه والأجناس الغازية والتلوث”.

وأضاف العالم أن الروبوت قادر أيضا على رصد وجود نجمات البحر و”إطلاق حقنة قاتلة” للقضاء عليها، مشيرا إلى أن المواد المستخدمة غير مؤذية للأجناس الأخرى.

24