علي زيدان في القاهرة لحشد التأييد لعملية "كرامة ليبيا"

الجمعة 2014/05/23
زيدان يبحث تطورات الوضع الأمني في ليبيا

القاهرة- وصل إلى القاهرة اليوم الجمعة علي زيدان، رئيس وزراء ليبيا السابق، قادما من الأردن في زيارة لمصر تستغرق عدة أيام يلتقى خلالها عددا من المسؤولين والشخصيات المهمة لبحث تطورات الأوضاع في بلاده.

وكان زيدان، الذي غادر ليبيا في مارس الماضى بعد قيام المؤتمر الوطنى العام في ليبيا بعزله وتعيين وزير الدفاع في المنصب، صرح قبل يومين بقوله: "إن الأوضاع في ليبيا الآن لن تنجلي إلا بإزاحة المؤتمر الوطنى العام وتكليف هيئة كتابة الدستور بالقيام ببعض مهامه على أن يكون هذا التكليف محدودا".

كما دعا زيدان إلى الانضمام إلى ما وصفه بـ "الحراك الشعبى الموجود الآن بين الجيش والشعب والحد من نشاط الكتائب المسلحة وتحقيق الأمن والسلام في البلاد ".

جاء ذلك فيما ذكر مصدر عسكري في مدينة بنغازي، شرق ليبيا أن معسكر القوات الخاصة في المدينة تعرض الجمعة لقصف صاروخي نفذه مجهولون.

وأوضح المصدر لــ "وكــالة أنبـاء التـضامن" الليبية أن ثلاثة صواريخ جراد، على الاقل، سقطت في ساحة المعسكر.

وأضاف: "لم تسفر عملية القصف عن سقوط ضحايا، نظراً لسقوط الصواريخ في ساحة المعسكر".

وأعلن المؤتمر الوطني العام في ليبيا (البرلمان) أمس الخميس من جهتنه، تحديد يوم 25 يونيو المقبل، موعدا لإجراء انتخاب مجلس النواب الجديد.

وقال صالح المخزوم، النائب الأول لرئيس المؤتمر الوطني العام، إن المؤتمر سيسلم السلطة فور انتخاب مجلس النواب المرتقب في ليبيا، والذي تم تحديد موعد 25 يونيو/ القادم يوماً لانتخابه.

ودعي المخزوم، خلال مؤتمر صحفي في العاصمة الليبية طرابلس، عبد الله الثني رئيس حكومة تسير الأعمال وأحمد معيتيق رئيس الحكومة المكلف للاجتماع مع المؤتمر لبحث الوضع السياسي الراهن في البلاد.

وكانت المفوضية العليا للانتخابات أعلنت في وقت سابق أن موعد الاقتراع لانتخاب المؤتمر الوطني الليبي (البرلمان) الجديد سيكون في النصف الثاني من شهر يونيو المقبل.

وأكد رئيس المفوضية عماد السايح ، في مؤتمر صحفي بالعاصمة طرابلس، أن المفوضية تسعي لإقامة الاقتراع في الوقت المحدد، وستخطر البرلمان الليبي بشكل رسمي للإعلان عن الموعد.

وقال رئيس المفوضية عماد السايح، إن المفوضية بدأت مرحلة تسجيل المرشحين منتصف الأسبوع الجاري.

وأوضح أن عدد المرشحين لمجلس النواب بلغ 1743 مرشحاً، يتنافسون في كافة الدوائر الانتخابية عدي دائرتي "جادو وزوارة " بالنظر لمقاطعتهم الانتخابات المقبلة، في إشارة لمقاطعة الأمازيغ كافة الانتخابات.

يذكر أن مدينة بنغازي تشهد توترا أمنيا منذ الجمعة الماضي عندما اطلق مايسمي بـ "الجيش الوطني الليبي" بقيادة اللواء خليفة حفتر القائد السابق للقوات البرية للجيش عملية "كرامة ليبيا" ضد ما يصفهم بالمتطرفين والتكفيريين.

1