عمالقة قطر يرفعون شعار الاستقرار ورياح التغيير تهب على الصغار

الأربعاء 2013/09/11
إيريك غيريتس يستمر في تدريب فريق لخويا

الدوحة- فضلت فرق القمة في الدوري القطري لكرة القدم الذي ينطلق الجمعة، إعتماد سياسة الاستقرار سواء على مستوى الأجهزة الفنية أو على مستوى اللاعبين الأجانب أملا في المحافظة على مستوياتها، بينما لجأت معظم الفرق الأخرى إلى التغيير. فرق السد بطل الدوري ولخويا الوصيف وبطل كأس ولي العهد والريان بطل كأس الأمير، لم تجر أي تغييرات على محترفيها ومدربيها.

فقد استمر البلجيكي إيريك غيريتس مدربا للخويا إلى جانب محترفيه الأربعة الجزائري مجيد بوقرة والتونسي يوسف المساكني والسينغالي إيسيار ديا والكوري الجنوبي نام تي هي. وبقي المغربي حسين عموتا مدربا للسد، فضلا عن المحترفين وعلى رأسهم الأسباني راؤول غوانزليز والجزائري نذير بلحاج والكوري الجنوبي سول، كما استمر المهاجمان البرازيلي لياندرو والسينغالي مامادو نيانغ حيث لم يحسم من سيستمر منهما مع الفريق.

كما استمر الأوروغواني دييغو أغويري مدربا للريان إلى جانب البرازيليين تاباتا ونيلمار والكوري الجنوبي تشو يونغ وتعاقد فقط مع المدافع الأرجنتيني فورلين. فريق الجيش أيضا، الذي حقق المركز الثالث في الموسم الماضي، احتفظ بمدربه الروماني لوسيكسو ومحترفيه الكوري الجنوبي سيو كول والبرازيلي أندرسون، وتعاقد مع الفرنسي ايكوكو، ويبقى له محترف رابع.

في المقابل رفعت بقية الفرق شعار التغيير بإسثناء الخور الذي سار على خطى الكبار وتمسك بمدربه الروماني بولوني ومحترفيه البرازيليين مونيروا وماديسون وخوليو سيزار والعراقي سلام شاكر. فقد تعاقد الغرافة أحد فرق القمة مع المدرب البرازيلي زيكو وضم المحترف الأرجنتيني لوبيز إلى جانب استمرار البرازيلي نيني والأسترالي برشيانو، ويبقى له محترف واحد.

وانتقل الفرنسي مارشان من تدريب أم صلال إلى الخريطيات وتمسك بمحترفيه الثلاثة وتعاقد فقط مع المغربي يوسف القديوي، وانتقل أيضا المدرب الفرنسي آلان بيران إلى أم صلال الذي تمسك بمحترفيه واستعان فقط بالعاجي بكاري كوني لاعب قطر السابق.

واستمر البرازيلي سيباستياو لازراوني مدربا لقطر وكذلك مواطنه مارسينيو، لكنه تعاقد مع محترفين برازيليين آخرين هما دوغلاو وأدريانو هداف الجيش السابق، والكوري الجنوبي سين هوك. واستعان السيلية الذي نجا من الهبوط بأعجوبة بالمدرب التونسي المعروف سامي الطرابلسي، وتعاقد مع إثنين من المحترفين هما البحريني فوزي عايش والكونغولي ألونغا.

وأعاد العربي، صاحب ثاني أفضل سجل بالفوز بلقب الدوري، مدربه السابق الألماني أوفي شتيليكه بعد أن أفلت من الهبوط بفوزه على معيذر في المباراة الفاصلة، وتعاقد مع الفنزويلي ميزا والجزائري كريم زياني قائد الجيش السابق والبحريني السيد عدنان، وأبقى فقط على مهاجمه البرازيلي فاندرلي.

وسار فريق الوكرة أيضا على درب العربي فأعاد مدربه السابق العراقي عدنان درجال وتعاقد مع الأرجنتيني جورج سيباستيان والبرازيلي داسيلفا إلى جانب استمرار المغربي أنور ديبا والعراقي علي رحيمة.

من جهته تمسك فريق الأهلي العائد إلى دوري الدرجة الأولي، بمدربه المخضرم التشيكي ميلان ماتشالا واستعاد هدافه الكونغولي ألان ديوكو من الخريطيات وتعاقد مع مواطنه مولوتا ومع البحريني عبدالله عمر والإيراني فريدون زاندي.

22