عمال في سيراليون يحتجّون بإلقاء جثث الموتى

الأربعاء 2014/11/26
فيروس إيبولا يحصد المزيد من الأرواح في سيراليون

فريتاون - أضرب العاملون في دفن موتى وباء إيبولا في مدينة كينيما بسيراليون عن العمل وألقوا جثث الموتى في الشوارع احتجاجا على عدم حصولهم على حوافز مالية إضافية لقاء التعامل مع المصابين بالمرض. وقد ترك العاملون المضربون 15 جثة في مستشفى المدينة.

وتقول التقارير إن واحدة من الجثث تركت قرب مكتب مدير المستشفى، فيما تركت جثتان قرب مدخل المستشفى.

وتعتبر سيرا ليون واحدة من أشد الدول الأفريقية تضررا بانتشار وباء ايبولا هذه السنة حيث سجلت فيها 1200 حالة وفاة.

وقالت مصادر صحفية إنه جرى نقل الجثث ودفنها في العاصمة ولكن العمال ما زالوا مضربين. ولم يعلق مستشفى كينيما أو وزارة الصحة على ما جرى.

24