عمان تنضم الى التحالف العسكري الإسلامي لمحاربة الإرهاب

الخميس 2016/12/29
حلف عربي للتصدي للإرهاب

الرياض- أعلنت الرياض انضمام سلطنة عمان الى التحالف العسكري الإسلامي لمكافحة الارهاب الذي أنشاته السعودية قبل عام، لتصبح بذلك الدولة الواحدة والأربعين العضو في هذا التحالف.

وقالت وكالة الانباء السعودية الرسمية ان ولي ولي العهد الامير محمد بن سلمان تلقى الاربعاء رسالة خطية من وزير شؤون الدفاع في عمان بدر بن سعيد البوسعيدي "حملت (...) اعلان سلطنة عمان الانضمام الى التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الارهاب".

وذكرت الوكالة ان سلطنة عمان التي تعتمد سياسة متوازنة بين السعودية وايران هي الدولة الواحدة والاربعين التي تنضم للتحالف الاسلامي العسكري.

وتعليقا على قرار مسقط، اعرب الامير السعودي بحسب الوكالة عن "تقديره للقيادة في سلطنة عمان على دعم جهود المملكة العربية السعودية في قيادة التحالف الاسلامي العسكري لمحاربة الارهاب".

تحتل سلطنة عمان العضو في مجلس التعاون الخليجي موقعا سياسيا مميزا إذ انها تقيم علاقات جيدة مع الدول الخليجية النفطية الغنية ومع منافستها ايران.

ولعبت السلطنة في السنوات الاخيرة دور وساطة للإفراج عن رهائن غربيين محتجزين في اليمن. كما استضافت مفاوضات بين ايران والولايات المتحدة حول الملف النووي.

ولا تشارك عمان في التحالف العربي الذي ينفذ بقيادة السعودية عمليات عسكرية في اليمن ضد المتمردين الحوثيين.

وكانت السعودية اعلنت بشكل مفاجئ في ديسمبر 2015 تشكيل تحالف عسكري اسلامي من دول معظمها ذات غالبية سنية، أبرزها تركيا ومصر وباكستان، يهدف الى "محاربة الارهاب". ولا يضم هذا التحالف ايران او سوريا.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير انذاك ان الدول الاعضاء في التحالف ستتبادل المعلومات وتقدم معدات وتدريبا وستنشر قوات اذا لزم الامر. ولم تصدر اي اعلانات في هذا الشأن منذ ولادة التحالف.

وجاء الاعلان عن تشكيل الحلف بعد توجيه سياسيين غربيين انتقادات الى السعودية، العضو في التحالف الدولي لمقاتلة تنظيم داعش، متهمين اياها بتغذية التطرف، في ظل تزايد تصاعد وتيرة الهجمات التي يشنها التنظيم السني المتطرف في الخارج.

1