عمدة لندن يستعرض عضلاته في الملاكمة أمام طلبة إحدى الأكاديميات

الخميس 2014/11/06
عمدة لندن لا يزال يتمتع بلياقة بدنية عالية

لندن - قام بوريس جونسون عمدة لندن باستعراض عضلاته في رياضة الملاكمة التي كان يمارسها سابقا في إحدى جامعات العاصمة البريطانية.

وبحسب وكالات الأنباء، فإن جونسون زار، مؤخرا، أكاديمية “نورث وولويك” في العاصمة لندن وتوقف لبرهة من الوقت في القاعة الرياضية، واقتنص الفرصة لاستعراض قوة عضلاته أمام رياضيي الاكاديمية. ولم يرتد العمدة المنتمي لحزب المحافظين الزي الرياضي للملاكمين، بيد أنه اكتفى بلبس القفازين وغطاء الرأس وبقي مرتديا قميصه وربطة العنق، ثم بدأ في منازلة غير رسمية مع أحد الملاكمين الهواة.

وتتنزل زيارة جونسون للأكاديمية في إطار مساعيه لجمع الأموال لمصلحة الأكاديمية من خلال مشاركته في نشاطات مختلفة وخاصة فيما يتعلق بالشأن السياسي، إذ أنه لم يسبق له التراجع أمام خصومه سواء كانوا سياسيين أم رياضيين.

ويبدو أن جونسون الصحفي والبرلماني السابق مصمم على المحافظة على الفلسفة نفسها في رياضة الملاكمة إلى جانب دوره السياسي عندما يواجه مجموعة جديدة من المنافسين.

ودخل عمدة لندن المولود بنيويورك العام 1964 إلى الحلبة في “نورش وولويك” حيث يتنافس مع الملاكمين الشباب في النضال من أجل أكاديمية السلام، ولاحظ الجميع صعوبة تحركه بسهولة نظرا لوزنه الثقيل.

وهتف الحاضرون في القاعة الرياضية وصفقوا كلّما سدد جونسون ضربة وهو يغير من تعابير الوجه، كما لعبت القفازات الحمراء الزاهية دورا في الإثارة، وفق من تابع النّزال.

وكان العمدة الأشقر الذي انتخب العام 2008 في هذا المنصب يحدق في عيون خصمه قبل تقديم سلسلة من اللكمات المباشرة وهو ما راق للحاضرين.

وقال مسؤول في الأكاديمية، لم يكشف عن هويته، إن “عمدة لندن مكث في الأكاديمية لمدة ساعة تقريبا والتقى خلالها أعضاء الهيئة التدريسية”.

وكان جونسون محررا للصحيفة السياسية الأسبوعية مجلة الشاهد “سبيكتايتور” من 1999 ولغاية 2005، إلا أنه حاليا يجني 250 ألف جنيه إستراليني في السنة ككاتب عمود في صحيفة “دايلي تلغراف” البريطانية الشهيرة.

12