عمليات إجلاء الجهاديين تتواصل في الرقة

الأحد 2017/10/15
الرقة تنتظر رحيل الجهاديين

عين عيسى (سوريا) - قال متحدث باسم قوات سوريا الديمقراطية الأحد إن مجموعة من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية غادروا مدينة الرقة السورية خلال الليل مصطحبين معهم مدنيين لاستخدامهم دروعا بشرية.

وقال المتحدث مصطفى بالي إن قوات سوريا الديمقراطية، وهي تحالف من فصائل كردية وعربية تدعمه الولايات المتحدة، يواصل القتال ضد فلول مقاتلي الدولة الإسلامية في المدينة.

وأضاف أن الدفعة الأخيرة من المقاتلين الذين وافقوا على الرحيل غادرت المدينة الليلة الماضية.

وذكر بالي أن القافلة لم تكن تضم أي مقاتلين أجانب لكن مسؤولا في المجلس المدني لمدينة الرقة، الذي أسسته قوات سوريا الديمقراطية وحلفاؤها لإدارة المدينة، قال إن مجموعة من المقاتلين الأجانب غادروا مع الآخرين.

لكن المسؤول عمر علوش لم يكشف عن عدد المقاتلين الذين تبقوا في المدينة حيث تحاصرهم قوات سوريا الديمقراطية في جيب صغير.

وذكر بالي أن مقاتلي التنظيم رفضوا إطلاق سراح المدنيين بمجرد مغادرتهم للمدينة بموجب الاتفاق لكنهم أرادوا إبقاء المدنيين معهم حتى يصلوا إلى مقصدهم لضمان سلامتهم.

والسبت قال علوش إن المتشددين سيصطحبون نحو 400 مدني معهم كدروع بشرية.

ويمثل سقوط الرقة حجر الزاوية في المعركة لهزيمة تنظيم الدولة الإسلامية الذي سيطر على مساحات كبيرة من سوريا والعراق عام 2014.

1