عواصم العالم ترفض التدخل في سوريا

الاثنين 2013/09/02
تصاعد المخاوف من تبيعات التدخل العسكري في سوريا

تواصلت في مدن وعواصم غربية وعربية المظاهرات الشعبية الرافضة لأي تدخل عسكري غربي ضد النظام السوري. في حين دعت عدة دول رعاياها إلى مغادرة سوريا.

ففي العاصمة البريطانية لندن نظم تحالف «أوقفوا الحرب» مظاهرة ضد توجيه أية ضربة عسكرية ضد النظام السوري.

وحذر المتظاهرون، وبينهم برلمانيون بريطانيون وفنانون ونقابيون، من عواقب مثل هذه الضربة على منطقة الشرق الأوسط والسلم والأمن الدوليين، مرددين شعارات معارضة لما سموه استهدافاً أميركياً متوقعاً لسوريا.

كما طالب عدد من النشطاء في المظاهرة بتكثيف الجهود الدولية لإيجاد حل سلمي للأزمة السورية في نطاق الأمم المتحدة والشرعية الدولية.

وفي أستراليا، تجمع نحو ثلاثمائة متظاهر في وسط مدينة سيدني للإعراب عن مخاوفهم من أية ضربة عسكرية على سوريا. وحملوا لافتات كتب عليها «ارفعوا أيديكم عن سوريا» بينما حمل بعضهم صورا للرئيس السوري بشار الأسد

4