عودة المنافسات الأوروبية القارية تشد إليها الأنظار

التشويق يلف مباراة الصعود إلى البريميرليغ في إنجلترا.
الثلاثاء 2020/08/04
موعد مهم

تعود عجلة المنافسات الأوروبية للدوران من جديد مع استئناف أبطال أوروبا والدوري الأوروبي حيث توجه الأنظار نحو المواجهة الحاسمة لآخر بطاقات الصعود من دوري البطولة الإنجليزية إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك ضمن أبرز أحداث كرة القدم خلال هذا الأسبوع التي تتضمن أيضا اجتماع الأندية الألمانية لبحث إمكانية عودة الجماهير إلى المدرجات.

برلين - تستأنف منافسات الأندية الأوروبية اعتبارا من يوم الأربعاء بعد نحو خمسة أشهر من التوقف بسبب جائحة فايروس كورونا المستجد، حيث تستكمل منافسات دور الستة عشر بالدوري الأوروبي يومي الأربعاء والخميس. بعد أن اختتمت مسابقات الدوري المحلية الكبرى في أوروبا.

وكانت ست مباريات فقط قد أقيمت في جولة ذهاب دور الستة عشر قبل توقف المنافسات، وستقام مباريات الإياب الست لتلك المواجهات على ملاعب الفرق أصحاب الضيافة، وذلك بدون حضور جماهير يومي الأربعاء والخميس.

وفي الموعد نفسه، تقام مواجهتا خيتافي أمام إنتر ميلان وروما أمام إشبيلية، في ألمانيا، وستحسم كل مواجهة من مباراة واحدة، حيث لم تلتق الفرق بعضها البعض ذهابا في دور الستة عشر بسبب جائحة كورونا.

وكانت جولة الذهاب قد شهدت فوز شاختار دونيتسك على فولفسبورغ 2-1 وباير ليفركوزن على غلاغجو رينجرز 3-1 وتعادل وولفرهامبتون مع أولمبياكوس 1-1 وفوز مانشستر يونايتد على لاسك لينز 5-0 وبازل على آينتراخت فرانكفورت الألماني 3-0 واسطنبول باشاك شهير على كوبنهاغن 1-0. وستقام مباريات الإياب الست على ملاعب كوبنهاغن ومانشستر يونايتد وبازل وولفرهامبتون وباير ليفركوزن وشاختار دونيتسك.

لقاءات حاسمة

Thumbnail

تستأنف منافسات دوري الأبطال اعتبارا من يوم الجمعة المقبل. وكان قد تأهل بالفعل إلى دور الثمانية، أتلانتا الإيطالي وأتلتيكو مدريد الإسباني ولايبزغ الألماني وباريس سان جرمان الفرنسي. بينما ينتظر أن تحسم جولة الإياب مواجهات تشيلسي أمام بايرن ميونخ (انتهت مباراة الذهاب بفوز بايرن 3-0) ونابولي أمام برشلونة (انتهت مباراة الذهاب بالتعادل 1-1) وريال مدريد أمام مانشستر سيتي (انتهت مباراة الذهاب بفوز مانشستر 2-1) وليون أمام يوفنتوس (انتهت مباراة الذهاب بفوز ليون 1-0).

وستقام مباريات الإياب يومي الجمعة والسبت على ملاعب بايرن ميونخ وبرشلونة ومانشستر سيتي ويوفنتوس. وتجدر الإشارة إلى أن الشكوك تحوم حول المباراة المقررة على ملعب “كامب نو” في برشلونة، بسبب تزايد أعداد المصابين بعدوى كورونا في كتالونيا. وانتقد فرانك لامبارد مدرب تشيلسي، موعد انطلاق الموسم الجديد للدوري الإنجليزي، يوم 12 سبتمبر المقبل، قائلا إنه لا يسمح بحصول لاعبيه على الفرصة المناسبة للراحة والإعداد بين الموسمين.

وسيخوض تشيلسي مباراة الإياب في دور 16 بدوري أبطال أوروبا، في مواجهة بايرن ميونخ بطل ألمانيا السبت المقبل، بعد هزيمته 3-0 ذهابا. وحتى إذا فشل فريق لامبارد في التأهل لدور الثمانية وودع البطولة، فسيكون أمامه مدة تزيد قليلا عن شهر للراحة والاستعداد قبل انطلاق الموسم الجديد.

وقال لامبارد في تصريحات إعلامية “أتوقع أن نبلغ بموعد بدايتنا وسيعتمد ذلك على نتيجتنا في مواجهة بايرن، لن يكون الأمر مثاليا إذا تواصلت مسيرتنا، لأن اللاعبين سيحتاجون وقتا للعودة إلى مستوى الأداء المطلوب في الدوري الإنجليزي”.

وأضاف لامبارد “حتى في أسوأ سيناريو.. وإن لم نتأهل في المواجهة، فإن موعد 12 سبتمبر يبدو مبكرا أكثر من اللازم بالنسبة إلي، لأنني أحتاج لإعداد اللاعبين للعودة للعب من جديد”. وأصيب سيزار أزبليكويتا وكريستيان بوليسيك وبيدرو خلال هزيمة تشيلسي 2-1 أمام أرسنال في نهائي كأس إنجلترا، ويخشي لامبارد أن يتعرض لاعبون آخرون لنفس المصير.

وقال لامبارد عن ذلك “اللاعبون بحاجة إلى وقت للاستراحة، وهذا هو سبب الإصابات في الفريق واستبعاد لاعبين من المباراة قبل ذلك، أتمنى أن تعيد رابطة الدوري الممتاز النظر في هذا الأمر”.

غيابات مؤثرة

البلوز سيواجهون بايرن بـ6 غيابات محتملة، لاسيما بعد الضربات التي تلقاها الفريق خلال مواجهة أرسنال في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي هذا الأسبوع. وأصبح من المتوقع غياب هذا الثلاثي عن المباراة المرتقبة، لينضم إلى البرازيلي ويليان دا سيلفا، الذي عاودته آلام الإصابة التي أبعدته عن مواجهة وولفرهامبتون في ختام منافسات البريميرليغ.

وبذلك قد يبلغ عدد الغائبين عن مواجهة الفريق البافاري 6 لاعبين، نظرا لإيقاف ماركوس ألونسو بسبب طرده، وكذلك جورجينيو، لتراكم البطاقات. وسيضطر لامبارد إلى إجراء تغييرات عديدة على تشكيلة تشيلسي في مباراته المقبلة بدوري الأبطال، مما يضعف حظوظه في تجاوز عقبة بايرن ميونخ.

تعقد الأندية الـ36 المشاركة في مسابقتي دوري الدرجتين الأولى والثانية بألمانيا، اجتماعا لبحث عودة الجماهير

الدور الفاصل المؤهل للدوري الإنجليزي الممتاز يقف فريق برينتفورد على بعد انتصار واحد من التأهل للدوري الممتاز لأول مرة خلال 73 عاما، وسيلتقي فريق فولهام في الدور الفاصل لدوري البطولة الإنجليزية الثلاثاء.

وقال توماس فرانك المدير الفني لفريق برينتفورد، الذي تغلب على فولهام 1-0 و2-0 في مباراتيهما بالدوري خلال الموسم، “نرغب في تحقيق إنجاز كبير، وسسنخوض النهائي من أجل الفوز”.

ويتطلع برينتفورد إلى اللحاق بفريقي ليدز يونايتد وويست برومويتش ألبيون اللذين تأهلا بالفعل إلى الدوري الممتاز بعد أن أحرزا المركزين الأول والثاني في دوري البطولة الإنجليزية.

تعقد الأندية الـ36 المشاركة في مسابقتي دوري الدرجتين الأولى والثانية بألمانيا، اجتماعا للجمعية العمومية يوم الثلاثاء، ويتمثل المحور الرئيسي للاجتماع في بحث إمكانية عودة الجماهير إلى المدرجات في الموسم المقبل للدوري الذي ينطلق في منتصف سبتمبر.

وترغب رابطة الدوري الألماني في اتفاق الأندية على إجراءات مؤقتة منها حظر حضور مشجعي الفريق الضيف ومنع التجمعات الجماهيرية، وذلك سعيا لعودة المشجعين من جديد مع الحرص على الحد من انتشار العدوى بفايروس كورونا المستجد. ومع ذلك من المفترض أن يُتخذ القرار النهائي بشأن عودة الجماهير إلى الملاعب، من قبل السلطات الصحية المحلية.

23