عيدية أطفال ميدان رابعة.. كفن

الاثنين 2013/08/12
الإخوان يوظفون الأطفال في السياسة

القاهرة- تعذيب المواطنين العزل حتى الوفاة، عقاب جماعي لسكّان رابعة وبين السرايات، استخدام الأطفال كدروع بشرية، هي الحصيلة التي خرج بها أحدث تقرير صدر عن المنظمة المصرية لحقوق الإنسان.

من أخطر ما رصده التقرير استخدام مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي الأطفال في الصراع السياسي الدائر حاليا بعد عزل مرسي، فقاموا بتسيير تظاهرة من قبل مجموعة من الأطفال تحت شعار "أطفال ضد الانقلاب" وشارك فيها عدد من الأطفال لا تتعدى أعمارهم العاشرة وهم يرتدون الأكفان البيضاء، رافعين لافتات كتب عليها "شهيد تحت الطلب"، وهو ما دفع العديد من المؤسسات إلى تقديم بلاغات متعددة للنائب العام للتحقيق في الحشد الجبري للأطفال في رابعة العدوية بما يتضمنه ذلك من انتهاك للقانون، خاصة نص المادة 291 من قانون الطفل التي تمنع استغلال الأطفال بأي صورة، وتلقينهم خطابا سياسيّا بهدف استمالة أطراف أخرى، وعليه فإن استخدام الأطفال والنساء في مظاهرات الإخوان كدروع بشرية وتصويرهم بالأكفان أمر مخالف تماما للعرف والقانون المحلي والدولي، ويخلق من الأطفال جيلا جديدا من الإرهابيين.

7