غارات النظام السوري تحصد أرواح العشرات في ريف دمشق

الجمعة 2015/02/06
مدينة دوما شهدت أسوأ ايامها بفعل الغارات والقصف

بيروت - قال المرصد السوري لحقوق الإنسان الجمعة إن 70 شخصا على الأقل قتلوا في ضربات شنها الطيران السوري على موقع تسيطر عليه المعارضة خارج دمشق وذلك بعد هجمات صاروخية للمعارضة أصابت وسط العاصمة الواقع تحت سيطرة الحكومة.

وأضاف المرصد الذي يتابع أحداث العنف في سوريا أن سلاح الجو نفذ 60 ضربة على الغوطة الشرقية الخميس وخلال الليل. وقال إن بين القتلى 12 طفلا و11 مقاتلا.

وسقوط عدد كبير من القتلى في هجمات لسلاح الجو السوري ليس نادرا لكن المرصد السوري قال إن القصف المركز جاء ردا على هجمات صاروخية من جانب جماعة جيش الإسلام أوقعت عشرة قتلى في دمشق الخميس.

ووصف مصور لوكالة فرانس برس في مدينة دوما في الغوطة الشرقية اليوم الطويل من الغارات بانه "اسوأ الايام" التي عاشتها دوما منذ اربع سنوات، تاريخ بدء النزاع في سوريا.

واشار المرصد الى ان النظام يستخدم الطائرات الحربية وصواريخ من طراز ارض ارض في قصف هذه المناطق التي تعتبر معاقل للمعارضة المسلحة.

وافاد المرصد ان هذه الغارات اوقعت حوالى 140 جريحا غصت بهم المستشفيات الميدانية في دوما وعربين وكفربطنا وعين ترما، وجميعها في الغوطة الشرقية.

وقال مصور فرانس برس ان "الوضع في المشافي سيء جدا"، مضيفا "هناك نقص في كل شيء"، ومشيرا الى اصابة طبيب وعدد من افراد طاقم الاسعاف بجروح في المدينة. وذكر ان السكان "موجودون في الاقبية".

وقال مسؤول امني في دمشق لوكالة فرانس برس "اذا ظنت المجموعات المسلحة، انها بقصفها دمشق، ستخفف الضغط عنها، فهي مخطئة. سنواصل مطاردتهم حتى القضاء عليهم".

وتحاصر قوات النظام الغوطة الشرقية منذ اكثر من سنة. وينفذ سلاح الجو غارات بشكل منتظم على المنطقة في محاولة للقضاء على معاقل المعارضة المسلحة وابعاد خطرها عن دمشق.

وكثف النظام غاراته على ريف دمشق حيث سقط عشرات القتلى والجرحى في دوما وسقبا وزملكا والزبداني، وفق الهيئة العامة للثورة السورية.

كما قتل 25 مدنياً على الأقل وأصيب العشرات جراء سقوط برميل متفجر على حافلة في حي بعيدين في حلب كانت تقل مدنيين إلى خارج المدينة.

ويأتي استهداف المناطق الشرقية لحلب مع اشتداد المعارك في منطقة البريج والمياسات والعامرية والأشرفية داخل المدينة .

كذلك شنت طائرات النظام سلسلة غارات على مناطق الاشتباكات في جبل التركمان في ريف اللاذقية، واستهدفت ببراميلها المتفجرة بلدات أبو الضهور وجرجناز وحزارين وكفرنبل في إدلب، وفقاً للجان التنسيق.

وفي الحسكة شمال شرق البلاد، واصل الائتلاف الدولي بقيادة الولايات المتحدة غاراته الجوية على تنظيم "الدولة الاسلامية" موقعا 16 قتيلا على الاقل، وفق المرصد.

1