غاريدو يحسم موقفه من الثلاثي الأفريقي

الأندية المغربية تواجه مشاكل غياب نجومها اضطراريا عند استئناف الدوري بسبب الإصابة.
الثلاثاء 2020/07/14
تكتيك خاص

الرباط - غير خوان كارلوس غاريدو، مدرب الوداد البيضاوي، قناعاته التي شكلها فور تقلده المنصب، بشأن اللاعبين الأجانب في النادي.

وكان غاريدو قد همش الهداف الكونغولي كازادي كاسونغو، رغم أرقامه المتميزة محليا وقاريا. لكن معسكر أكادير، وقبله فترة التحضير في مركب بنجلون، غيّرا أفكار المدرب الإسباني بخصوص كازادي والإيفواريين، جباجبو والشيخ كومارا، حيث قرر أن يكون لهم دور كبير مع الوداد في الفترة المقبلة”.

وكان الأوغندي جويل مادوندو، هو الخارج الوحيد من حسابات غاريدو، الذي أشار على مجلس إدارة النادي، بفك الارتباط باللاعب وديا.

كما سيدعم الفريق البيضاوي أجنبي آخر، وهو المخضرم بابا توندي، الذي تماثل للشفاء بعد الجراحة على مستوى غضروف الركبة، ليلحق بآخر 5 مباريات بالدوري المغربي، وكذلك ما تبقى من دوري أبطال أفريقيا.

وتواصل فرق الدوري المغربي استعدادها لاستئناف المسابقة، يوم 25 من الشهر الجاري. وتواجه بعض الأندية مشاكل، تتعلق بغياب نجومها اضطراريا عند استئناف الدوري، بسبب الإصابة.

وسيدخل الوداد المنافسات وهو محروم من نجمه أشرف داري، الذي تعرض لإصابة قوية في الركبة، وخضع على إثرها لعملية جراحية. ولم يشارك داري مع زملائه هذا الأسبوع، في معسكر أكادير، حيث يتدرب بالدار البيضاء. كما يغيب ميكائيل بابا توندي بسبب الإصابة، ويخضع هو الآخر لتدريبات خاصة، بينما تعافى صلاح الدين السعيدي من إصابة على مستوى الركبة.

ومن جانبه، يفتقد الرجاء الثنائي محمود بنحليب ومحمد الدويك، اللذين عادا مؤخرا من قطر، حيث أجريا هناك عملية جراحية.

ويبقى بنحليب من اللاعبين الأساسيين في هجوم الرجاء، وقد يشكل غيابه خسارة كبيرة، خاصة مع احتمال عودة حميد أحداد لفريقه الأصلي الزمالك، بعد نهاية إعارته.

وكان عبدالرحيم الشاكير وعمر بوطيب يشتكيان من الإصابة، غير أنهما استغلا فترة توقف الدوري، وخضعا لعلاج مكثف، وأصبحا جاهزين للعب.

22