غرائب من العالم: أميركي يعرض أدمغة بشرية للبيع

الاثنين 2014/01/06
"اللص" عرض بيع الأدمغة على الموقع الشهير "آي باي"

إنديانا (أميركا) - عادة ما يسرق اللصوص مقتنيات ثمينة قد تعود عليهم بعائدات كبيرة، لكن أن يسرق شخص ما أدمغة بشرية ويحاول بيعها على موقع المزادات الشهير “أي باي” فهذا ما لم يفعله سوى الأميركي ديفيد شارلس. والأدهى من السرقة أن هناك مشترين لهذا النوع من المسروقات، حيث تم شراء 6 أدمغة بمبلغ 600 دولار من الموقع.

وتم اكتشاف وقائع السرقة الغريبة عندما اتصل الشاري بـ”المتحف الطبي” في إنديانا لدى الاشتباه بأن “البضاعة” التي اشتراها مسروقة. وكان المشتبه به قام بسرقة أكثر من 60 وعاء، من المتحف تحفظ فيها أدمغة وأنسجة بشرية، من مخزن يعود للمتحف الطبي.


دودة تدخن بشراهة


برلين - اكتشف علماء ألمان يرقة دودة جديدة أطلق عليها “دودة التبغ المقرنة”، تمتاز بأنها مدمنة على التدخين بشراهة. وأشار العلماء من معهد “ماكس بلانك” للعلوم البيئية إلى أن “دودة التبغ” تأكل نباتات التبغ وتستخلص منها كميات كبيرة من النيكوتين، وتستعين بالرائحة الكريهة التي تخرج منها؛ كآلية تبعد عنها الحشرات المفترسة الأخرى. وأشار العلماء إلى أن كمية النيكوتين التي تمتصها تلك الحشرات يمكن أن تكون قاتلة للبشر. ولا يزال العلماء يدرسون كيفية تحمل جسم هذه اليرقة لتلك الجرعة القاتلة من النيكوتين وكيفية تحويلها إلى سلاح قوي.


مرآة مضادة للاكتئاب والإعياء


طوكيو - اخترع فريق من الباحثين اليابانيين مرآة مزودة بكاميرا تسجل التفاصيل الدقيقة للوجه من عضلات (التجاعيد) التعبيرات الصغيرة التي تظهر على الوجه، ومن خلال هذه المعلومات تكشف الصورة عن حالة صاحبها إذا كان سعيدا أو حزينا.

ويقوم المحللون بتحليل هذه النظرة التي تعكس حالة صاحبها في هذه المرآة التي تكشف حقيقة الوضع دون كذب، مما يساعد صاحب الصورة على التخلي عن وضعه الحزين ويعود إلى الابتسامة، وتستخدم المرآة في المكتب أثناء العمل وفي المصعد وحتى في دورات المياه للتنبيه السريع إلى الوضع الذي يجب أن يكون عليه الشخص في هذه الأماكن.

24