غرائب من العالم: قبعات "مضادة للغش" في جامعة تايلاندية

السبت 2013/08/17
"عصائب رأس" للطلاب تمنعهم من الغش

بانكوك- ذكرت تقارير أن إحدى الجامعات التايلاندية أزالت صورة من صفحتها على موقع "فيسبوك" لطلاب يجتازون اختبارا وهم يرتدون "عصائب رأس" تمنعهم من الغش بعد أن أثارت تلك الصورة انتقادات. وكانت هيئة إدارة الطلبة بجامعة "كاسيتسارت" قد نشرت الأربعاء صورة لمئة طالب وهم يرتدون عصائب رأس مع كل واحدة منها فرخان من الورق على جانبي الوجه تمنعهم من الغش في الاختبارات. وقالت صحف تايلاندية أن مجلس إدارة الطلبة أزال الصورة الخميس بعد أن أثارت موجة من التصريحات السلبية.


ليبي هائج يجبر طائرة تونسية على العودة أدراجها


تونس- اضطرت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية التونسية الخميس للعودة إلى مطار قرطاج الدولي خوفا على سلامة الركاب، وذلك قبل 15 دقيقة من وصولها إلى مطار العاصمة الليبية طرابلس، بسبب راكب ليبي هائج هدد سلامة الركاب. وقالت المكلفة بالإعلام بالخطوط الجوية التونسية، إن هذا الراكب الليبي كان في حالة هستيرية غير طبيعية أثارت فزع الركاب. وأوضحت أن طاقم الطائرة لم يستطع تهدئته، حيث "تعرض العون المسؤول على سلامة الطيران بدوره إلى التعنيف عندما حاول مساعدته على استرجاع حالته الطبيعية".


3.25 ملايين دولار ثمن أضيق منزل بنيويورك

نيويورك- بيع منزل أثري بنيويورك، يعد من أضيق منازل المدينة، بـ3.25 ملايين دولار أميركي. وقال موقع "نيويورك بوست" أن المنزل تبلغ مساحته 91.9 متراً، ويبلغ عرض أكبر موقع فيه 250 سنتيمتراً. وأشار المسؤولون إلى أن هذا المنزل المؤلف من 3 طبقات شهد على حوادث تاريخية هامة. وعاشت فيه الاختصاصية في علم الإنسان مارغريت ميد، والكاتبة آن ماكغوفرن التي أطلقت عليه اسم "بيت الدمى". واللافت أن الأميركي كريستوفر دوبس اشترى المنزل عام 1994 لقاء 270 ألف دولار، قبل أن يبيعه عام 2000 بمليون و600 ألف دولار.

24