غرامات مالية لمن يشتم ويبصق في الشارع بكندا

الخميس 2015/03/12
المدينة يبلغ عدد سكانها 8 آلاف نسمة

ألبرتا (كندا) - أصدر مجلس بلدية مدينة تابر، التابعة لولاية ألبرتا الكندية، جملة من القرارات، حُظر بموجبها عدد من السلوكيات في الأماكن العامة، من بينها "الصراخ، والصياح، والبصق، والشجار، والاستماع إلى الموسيقى والغناء بصوت عالٍ، وإزعاج الأهالي بعد الساعة الحادية عشرة ليلا في المدينة"، وحددت غرامات مالية بحق المخالفين.

وأعرب هنك دي فليجر، رئيس بلدية المدينة البالغ تعداد سكانها 8 آلاف نسمة، عن دعمه لقرارات المجلس. وقال دي فليجر في هذا الصدد "لا أزعم أن القرارات كاملة، لكن أعتقد بوجوب منحنا الفرصة لتطبيقها ورؤية نتائجها، بعد ذلك يمكن مراجعتها".

وتنص القرارات الجديدة على معاقبة من يرتكب المخالفات التالية، بغرامات مالية يتم تغليظها في حال التكرار للمرة الثانية أو الثالثة رسم الغرافيتي على الجدران من 2500، إلى 7500 دولار مع غرامة تصل إلى 1000 دولار في حال عدم مسح الغرافيتي، التبول أو التبرز والشجار والتسكع في الأماكن العامة فسيكلف صاحبه من 250 إلى 750 دولارا، والبصق في الأماكن العامة 150 دولارا.

أما التسول فغرامته تصل إلى 300 دولار، وسيغرم كل من يصرخ، أويصيح، أو يشتم في الشارع أو يقوم بإصدار ضجة بمحرك أو فرامل السيارة في المنزل أو في الأماكن العامة بمبلغ يصل إلى 500 دولار، فيما يتوجب على متناولي الخمور جماعيًّا دفع غرامة تتراوح ما بين 2000 و10.0000 دولار.

24