"غرام وانتقام" يعرض في ست مدن مغربية

الثلاثاء 2015/04/14
الفيلم مقتبس من حادثين واقعيين

الرباط - شرعت القاعات السينمائية المغربية منذ الثامن من أبريل الجاري في عرض الفيلم الجديد للمخرج المغربي عبدالكريم الدرقاوي “غرام وانتقام”.

ويقدّم الفيلم عروضه بكل من الدار البيضاء في أربع قاعات، ومراكش في ثلاث قاعات، والرباط في قاعتين، فيما يعرض الفيلم في طنجة وفاس وتطوان بقاعة في كل مدينة من المدن الثلاث.

وتدور أحداث الفيلم الجديد لعبدالكريم الدرقاوي، حول قصة حب، وجرائم قتل، ومخططات إرهابية. وهو مقتبس، حسب الدرقاوي، من حادثين واقعيين، الأول يتعلق بقضية القاصر أمينة الفيلالي، التي انتحرت بسبب تعنيفها من قبل زوجها الذي تزوجته قسرا حتى ينجو من السجن بسبب اغتصابه لها، والثاني حول قضية انتقام فتاة بطريقة بشعة من عدد من الرجال تناوبوا على اغتصابها.

ويحكي الفيلم قصة بشرى، ممرضة، تنقذ حياة المفتش كريم، الذي كان يسعى مع مساعديه، لتفكيك خلية إرهابية، فتتطور العلاقة إلى الزواج. موازاة مع هذه القصة، يظهر العميد الطرابلسي زميل كريم، الذي يحقق في سلسلة جرائم قتل ارتكبت بطريقة غريبة وبشعة للغاية، فيتبين أنها بدافع الانتقام.

كتب سيناريو فيلم “غرام وانتقام”، توفيق بنجلون وتشارك في الفيلم نخبة من الفنانين الكبار والشباب، من بينهم نرجس الحلاق، وأيوب اليوسفي، وأحمد ساكية.

يذكر أن عبدالكريم الدرقاوي، مخرج الفيلم قدّم عدة أفلام من بينها: “رماد الزريبة” و”الناعورة” و”زنقة القاهرة” و”وليدات كازا”.

16