غرق العشرات من المهاجرين قبالة سواحل اليمن

المنظمة الدولية للهجرة تحقق في غرق عشرات المهاجرين الأفارقة قبالة سواحل اليمن.
الثلاثاء 2021/06/15
سواحل اليمن نقطة عبور للأفارقة

لحج (اليمن) - لقي العشرات من المهاجرين الأفارقة غير النظاميين حتفهم غرقا وفُقد العشرات إثر انقلاب قارب كان يقلهم قبالة السواحل الغربية لمحافظة لحج جنوبي اليمن.

ويجتذب اليمن كل سنة الآلاف من هؤلاء المهاجرين الباحثين عن فرصة للعبور نحو بلدان الخليج عبر المياه والأراضي اليمنية، لكن الكثيرين منهم يتعرّضون لأخطار كبيرة تودي بأعداد منهم بينما يتعرّض آخرون لأنواع شتى من الاستغلال والاتّجار بالبشر.

وقالت المنظمة الدولية للهجرة إنها تتحقق من تقارير تفيد بأن قاربا يقل عددا كبيرا من المهاجرين غرق قبالة سواحل اليمن، موضّحة عبر حسابها في تويتر أن هؤلاء “المهاجرين قادمون من القرن الأفريقي”.

وصرح جليل أحمد ممثل المجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية المضاربة في لحج أن القارب الذي كان يقل نحو مئتي مهاجر غرق قبل يومين أو ثلاثة على مسافة عشرين ميلا بحريا عن منطقة رأس العارة في مديرية المضاربة.

وأوضح لوكالة الأنباء الألمانية أنّ سبعين جثة وصلت إلى شاطئ منطقة الحجاف، من بينها أربعة يمنيين هم ملاك القارب الغارق.

ومن جهته قال علي يوسف الدباش، وهو عامل في مخيم خرز للاجئين الأفارقة، لوكالة الأناضول إنّ ملكية القارب تعود لأحد أبناء منطقة الكدحة في مديرية المخا غربي محافظة تعز.

وسنويا يصل إلى اليمن ما بين 80 ألفا إلى 100 ألف مهاجر غير نظامي بحسب المنظمة الدولية للهجرة، وذلك هربا من حروب وصراعات وأوضاع اقتصادية متردية للغاية في دولهم.

3