غزو قطري للشركات البريطانية

السبت 2015/01/31
الخطوط القطرية تعلن أنها تدرس زيادة حصتها في شركات أخرى

لندن – اشترت الخطوط الجوية القطرية حصة نسبتها 9.99 بالمئة في مجموعة انترناشونال آيرلاينز غروب (آي.أيه.جي) مقابل نحو 1.7 مليار دولار، لتعزز علاقاتها مع الشركة المالكة لكل من الخطوط الجوية البريطانية وايبيريا الأسبانية، شريكتي الخطوط القطرية في تحالف ون وورلد.

وقالت الخطوط الجوية القطرية إنها ستنظر في تعزيز علاقاتها التجارية مع الشركة الأوروبية وقد تدرس زيادة حصتها في بعض الشركات.

وقال الرئيس التنفيذي للخطوط القطرية أكبر الباكر أمس إن مجموعة “آي.أيه.جي تمثل فرصة ممتازة لتطوير استراتيجيتنا بصورة أكبر تجاه الغرب”. والمساهمون غير الأوروبيين في آي.أيه.جي، بمن فيهم الخطوط الجوية القطرية، يخضعون لسقف مفروض على إجمالي ملكيتهم نظرا إلى إلزام شركات الطيران الأوروبية باستحواذ مساهمين من الاتحاد الأوروبي على أغلبية أسهمها.

وتتنافس الخطوط الجوية القطرية المملوكة بالكامل لصندوق الثروة السيادي في البلاد مع منافسيها الإقليميين طيران الإمارات والاتحاد للطيران للارتقاء إلى مصاف شركات الطيران العالمية الكبرى.

وانضمت الشركة القطرية إلى تحالف ون وورلد في 2013 لتصبح أول شركة طيران خليجية تنضم إلى تحالف عالمي.

ويسمح ون وورلد لشركات الطيران بالتحالف عبر اتفاقات المشاركة بالرمز لزيادة عدد الرحلات التي تسيرها.

وتعد بريطانيا من وجهات الاستثمار الرئيسية للأموال القطرية، وهي تقترب من الاستحواذ على مجموعة سونغ بيرد العقارية التي تملك جانبا أساسيا من عقارات حي المال في لندن، بينها برج كناري وورف الشهير. وتخلت سونغ بيرد هذا الأسبوع عن معارضتها لعرض استحواذ تقوده قطر بقيمة 4 مليار دولار قائلة إن العرض نال تأييد ما لا يقل عن 86 بالمئة من حملة الأسهم.

وتملك قطر استثمارات كبير في بريطانيا تشمل متجر هارودز وناطحة السحاب شارد، وحصصا في مطار هيثرو ومتاجر سينزبيري ومصرف باركليز.

ويثير غزو الاستثمارت القطرية جدلا واسعا في بريطانيا وخضع لتحقيقات كثيرة في مزاعم فساد، وأدى الجدل أحيانا إلى إلغاء بعض المشاريع العقارية أو تأجيلها، مثل مشروع ثكنة تشيلسي.

11