غوارديولا: بايرن مطالب بالقتال حفاظا على اللقب

الجمعة 2016/03/04
بايرن في صراع عن اللقب

برلين - أوضح المدرب الأسباني بيب غوارديولا أن فريقه بايرن ميونيخ مطالب بالقتال الآن من أجل الاحتفاظ بلقب الدوري الألماني الذي كان “أمرا مسلما به” بالنسبة إلى النادي البافاري قبل أن يتلقى الأربعاء هزيمته الثانية هذا الموسم. وأشعل ماينتس فتيل المنافسة على اللقب عندما ألحق ببايرن الخسارة الثانية هذا الموسم والأولى على ملعبه “أليانز أرينا” بالفوز عليه 2-1.

وشاءت الصدف أن يسقط النادي البافاري قبل مرحلة تفصل موقعته مع ملاحقه وغريمه بوروسيا دورتموند الذي قلص الفارق الذي يفصله عن رجال غوارديولا إلى خمس نقاط فقط بفوزه الأربعاء أيضا على مضيفه دارمشتات 2-0 وفي حال استفاد دورتموند من عاملي الأرض والجمهور لإلحاق الهزيمة الثانية على التوالي ببايرن، فسيقلص الفارق الذي يفصله عن الأخير إلى نقطتين فقط قبل 9 مراحل.

“أداؤنا لم يكن جيدا بما فيه الكفاية”، هذا ما أعترف به غوارديولا بعد الخسارة أمام ماينتس في مباراة فشل خلالها النادي البافاري في ترجمة أفضليته الميدانية المطلقة (استحوذ على الكرة بنسبة 78 بالمئة)، مضيفا “لكني لست حزينا. لم يتوج أي فريق في السابق بلقب الدوري الألماني لأربعة مواسم على التوالي”. وتوج بايرن باللقب في المواسم الثلاثة السابقة دون أي منافسة تذكر ووصل به الأمر في 2014 إلى حسم تتويجه قبل 7 مراحل على ختام الموسم، وهو أمر لم يحققه أي فريق في السابق. وتحدث غوارديولا الذي يخوض موسمه الأخير مع النادي البافاري قبل الانتقال إلى إنكلترا للإشراف على مانشستر سيتي، عن المنافس المقبل دورتموند قائلا “بوروسيا دورتموند الحالي فريق مختلف عن المواسم الثلاثة السابقة وعلينا القتال حتى المباراة الأخيرة”.

وواصل “يجب أن نفكر في المباراة المقبلة وما حصل الأربعاء يعطي إشارة واضحة على أن الأمور لن تكون سهلة. يجب أن نقاتل حتى الثانية الأخيرة”.

ومن جانب آخر عاد أولي هونيس، الرئيس السابق لنادي بايرن ميونيخ الألماني، عقب الإفراج عنه الاثنين بعد 21 شهرا قضاها في السجن بسبب التهرب الضريبي، إلى ملعب أليانز أرينا، معقل الفريق البافاري، من أجل حضور مباراة فريقه المفضل للمرة الأولى منذ أعوام. “أولي أنت الأفضل”، كانت هذه هي الكلمات التي حملتها إحدى اللافتات في مدرجات أليانز آرينا، تكريما للرئيس السابق للنادي، البالغ من العمر 64 عاما والذي لا يزال يتمتع بحب واحترام الجميع في ميونيخ.

23