غوغل تقدم نسخة مطورة من نظام أندرويد أوتو

شركة ستروين الفرنسية تكشف عن السيارة 19_19 الكهربائية الاختبارية، التي تستشرف مستقبل السيارات.
الأربعاء 2019/05/22
تحديث جديد لنظام أندرويد أوتو

كاليفورنيا (الولايات المتحدة) – قامت شركة غوغل الأميركية العملاقة بتجديد نظام “أندرويد أوتو” المخصص لدمج الهواتف الذكية بالسيارة.

وأعلنت الشركة عن تفاصيل هذه التحديثات خلال مؤتمر مطوري غوغل الذي أقيم مؤخرا على أرض شورلاين في ماونتن فيو في ولاية كاليفورنيا الأميركية.

وحصل النظام الجديد على تصميم جديد تتجسد أبرز ملامحه في واجهة المستخدم الداكنة ذات الخطوط والألوان الجديدة، أي ما يعرف بوضعية الظلام لمساعدة السائقين على التعامل مع شاشاتهم في أوقات الليل.

كما قامت غوغل بتجديد مفهوم الاستعمال من خلال التصميم الجديد الأكثر وضوحا لمركز الإخطارات من أجل الحد من تشتيت الانتباه أثناء القيادة.

وبالإضافة إلى ذلك تم تزويد أندرويد أوتو الجديد بنظام ملاحة متطور، قامت غوغل بتحديثه بضخ كم كبير من البيانات الجديدة للأماكن والخرائط، وقابلية لاحتضان عدد أكبر من التطبيقات الإلكترونية.

وحقنت الشركة هذا النظام بخاصية تعدد المهام التي تسمح لمستخدمي أندرويد أوتو باستخدام أكثر من تطبيق في الوقت نفسه، دون الحاجة إلى الخروج من تطبيق لتفعيل الآخر. ومن أهم التحديثات المضافة إلى النظام، إضافة زر مخصص للانتقال إلى مساعد غوغل الصوتي دون الحاجة إلى البحث عنه في قائمة التطبيقات.

ومن المقرر أن تطلق غوغل التحديث الجديد لنظام أندرويد أوتو في صيف هذا العام للسيارات المتوافقة.

ستروين تنتقل إلى المستقبل بأيقونة "خرافية"

باريس – كشفت شركة ستروين الفرنسية العريقة النقاب عن السيارة 19_19 الكهربائية الاختبارية، التي تستشرف مستقبل السيارات.

ونشرت الشركة مقطع فيديو يظهر السيارة الذكية “الخرافية” داخل مستودع، وهي تكتسي باللونين الأزرق والأسود.

وأوضحت ستروين أن سيارتها 19 الاختبارية تتمتع بعجلات من نوع غود يير قياس 30 بوصة وتدمج الإطارات بالجنوط. وتعمل هذه العجلات الهجينة على الحد من الضوضاء.

وبالتعاون مع مجموعة التعليق المتوائمة تساعد العجلات على توفير أعلى معايير راحة القيادة.

 السيارة تتميز بالملامح المستقبلية
 السيارة تتميز بالملامح المستقبلية

ومن الناحية التصميمية تتميز السيارة بالملامح المستقبلية، التي تبرزها مصابيح الإضاءة في المقدمة والمؤخرة مع قوام متجانس يستغني بشكل كبير عن بعض العناصر الخارجية مثل المرايا، مع أبواب يتم فتحها بشكل متقابل، والتي ساعدت على الاستغناء عن العمود بي.

وتتمتع المقصورة الداخلية بمقاعد خلفية مريحة، ومقعد راكب أمامي يمكن تحويله إلى مقعد استرخاء، والذي يمكن لقائد السيارة أن يستلقي عليه أيضا بينما يتولى نظام القيادة الآلي توجيه السيارة؛ حيث تختفي الدواسات والمقود.

ولا تتمتع السيارة بشخصيتها الفريدة فقط، ولكنها تتسم أيضا بروح ثورية في ما يخص التجهيزات التقنية.

وقد تم الاستغناء الأزرار والمفاتيح إلى حد بعيد لأن ركاب السيارة يعتمدون على الأوامر الصوتية للتحكم في نظام الملتيميديا وإجراء المكالمات الهاتفية.

كما أن غلق وفتح أبواب السيارة يتمّان عن طريق تطبيق الهواتف الذكية من خلال مسح كود الاستجابة السريعة على الباب الخاص بالسائق.

ومن الناحية التقنية تعتمد السيارة 19_19 الاختبارية على نظام دفع كهربائي يتألف من محركين على كلا محوري السيارة بقوة 462 حصانا/800 نيوتن متر لعزم الدوران الأقصى.

وبفضل هذه القوة تنطلق السيارة من الثبات إلى 100 كلم/س في غضون خمس ثوان فقط، في حين تقف سرعتها القصوى على أعتاب 200 كلم/س.

وتتولى تغذية المحركات بالطاقة بطارية سعة 100 كيلوواط/ساعة تمنح السيارة مدى السير 800 كلم، ويتم شحنها لاسلكيا في غضون 20 دقيقة فقط.

محرك ثوري للأيقونة البريطانية رانج روفر

لندن – أعلنت شركة لاند روفر البريطانية الشهيرة عن تقديم محرك بنزين جديد لأيقونتها رانج روفر، التي تنتمي إلى فئة موديلات الأراضي الوعرة، وكذلك الموديل الرياضي.

وأوضحت الشركة البريطانية أن المحرك الجديد عبارة عن محرك سداسي الأسطوانات على شكل مستقيم يعمل ضمن نظام دفع هجين معتدل بطاقة 48 فولط.

وأشارت لاند روفر إلى أن المحرك الجديد بسعة 2.996 سم مكعب يولد في كلا الموديلين قوة 400 حصان/550 نيوتن متر لعزم الدوران الأقصى، يتم توزيعها على عجلات السيارة الأربع.

وبفضل هذه القوة تنطلق السيارة رانج روفر من الثبات إلى سرعة 100 كلم/س في غضون 6.3 ثانية فقط، مع بلوغ سرعة قصوى قدرها 225 كلم/س.

ويستند النظام الهجين المعتدل (48 فولط) على محرك كهربائي صغير لتعزيز محرك الاحتراق الداخلي والمساعدة على استعادة طاقة الكبح.

كما يساعد ذلك النظام على التقليل من معدل استهلاك الوقود في السيارة إلى 9.3 لتر/100 كلم للموديل رانج روفر و7.7 لتر للموديل الرياضي، وذلك وفقا لدورة القيادة.

17