فاردي يؤكد استمرار حلم ليستر

تخطى ليستر سيتي أولى العقبات الصعبة التي تنتظره في الأيام المقبلة، حيث يواجه مانشستر سيتي وأرسنال في المرحلتين التاليتين من السباق لأجل البقاء في مقدمة الدوري الإنكليزي.
الخميس 2016/02/04
أيقونة جديدة

لندن - بات جيمي فاردي، مهاجم نادي ليستر سيتي، على أعتاب تحقيق إنجاز للاعبي إنكلترا طال انتظاره في تاريخ الدوري الإنكليزي الممتاز. وسجل جيمي فاردي هدفي انتصار ليستر سيتي على ليفربول في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب “كينج باور”، ضمن الأسبوع الـ24 من البريميرليغ.

ونجح فاردي في قيادة فريقه لتصدر ترتيب المسابقة برصيد 50 نقطة في مفاجأة مدوية هذا الموسم، هذا بالإضافة إلى إنجازه الشخصي المتمثل في تصدره لجدول هدافي البريميرليغ برصيد 18 هدفا، بفارق 3 أهداف عن هاري كين مهاجم توتتنهام. وإذا نجح فاردي في مواصلة تربعه على عرش هدافي الدوري الإنكليزي الممتاز إلى نهاية الموسم الحالي 2015-2016، فإنه سيكون بذلك قد حقق إنجازا للاعبين الإنكليز لم يتحقق بالنسبة إليهم في تاريخ البريميرليغ منذ 14 عاما.

ويذكر أن آخر مرة تصدر فيها لاعب إنكليزي ترتيب هدافي الدوري كانت في موسم 2001-2002، الذي تواجد فيه الأسطورة آلان شيرار مهاجم نيوكاسل على قمة سباق الهدافين بـ24 هدفا، مناصفة مع الفرنسي تييري هنري نجم أرسنال الأسبق، وهو ما جعل الآمال الإنكليزية معلقة على فاردي لكسر احتكار اللاعبين الأجانب لصدارة الهدافين منذ 14 عاما.

ويعتقد جيمي فاردي أنه لم يسجل أبدا أفضل من هدفه أمام ليفربول بتسديدة من مدى بعيد ليساعد ليستر سيتي على مواصلة الحلم والحفاظ على تصدر الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم. وتحت أنظار روي هودجسون مدرب إنكلترا واصل فاردي تألقه وقطع خطوة جديدة نحو الانضمام إلى تشكيلة المنتخب الإنكليزي في بطولة أوروبا 2016. لكن ما جذب الأنظار بالفعل كان الهدف الأول الرائع لفاردي عندما تلقى تمريرة رياض محرز وأطلق تسديدة هائلة من حوالي 25 مترا أعلى من الحارس سيمون مينيوليه.

ووصف كلاوديو رانييري مدرب ليستر هذا الهدف بأنه “لا يصدق”، بينما اكتفى يورغن كلوب مدرب ليفربول بالقول “إنه هدف من طراز عالمي”. وحتى فاردي نفسه بدا أنه لم يصدق ذلك وقال “حتى أكون محقا لا أعتقد أني سجلت هدفا أفضل من ذلك. لكن الهدف يبقى هدفا في النهاية والأهم الخروج بالنقاط الثلاث”.

وأكد فاردي أنه تابع طوال اللقاء تقدم مينيوليه عن مرماه ولذلك فبمجرد أن تلقى تمريرة محرز سدد بسرعة. وبعد 12 دقيقة استفاد فاردي من خطأ دفاعي من ليفربول ورفع رصيده إلى 18 هدفا بالمسابقة هذا الموسم بتسديدة متقنة من مدى قريب ليزيد ذلك من سعادة المدرب هودجسون في المدرجات. وقال فاردي “يكون من الرائع دائما مشاهدته (هودجسون) للمباريات، وأتمنى أن أقدم عرضا رائعا آخر تحت أنظاره”.

فينغر عبر عن شعوره بإحباط كبير بعد ابتعاد أرسنال خطوة جديدة عن مانشستر سيتي وليستر سيتي في سباق الدوري

وفي ظل هذا التألق سيكون ليستر مهتما بتمديد عقد فاردي لفترة طويلة وسط تكهنات باقتراب التوصل إلى اتفاق للارتباط بعقد جديد، وقال المهاجم الخطير “أود البقاء هنا لفترة طويلة”.

وأشاد الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول الإنكليزي، بالمهاجم جيمي فاردي قائلا “فاردي صنع الفارق في هذه المباراة”، مشيرا إلى أن ليفربول خسر المباراة أمام الفريق الذي يمثل أكبر مفاجآت الموسم الحالي. ويتصدر فاردي قائمة هدافي المسابقة برصيد 18 هدفا حتى الآن. وأعرب كلوب (48 عاما) عن عدم اقتناعه أو رضاه بمستوى ليفربول في هذه المباراة.

وقال “أعتقد أن خطتنا في المباراة كانت جيدة.. استحوذنا على الكرة وسنحت لنا بعض الفرص. ولكن الجميع يمكنهم أن يروا أن اللاعبين لم يتخذوا القرار الصحيح في هذه الفرص”.

ومن جانب آخر عبر أرسين فينغر مدرب أرسنال عن شعوره بإحباط كبير بعدما تعادل فريقه دون أهداف مع ساوثهامبتون وابتعد خطوة جديدة عن مانشستر سيتي وليستر سيتي في السباق على لقب الدوري الإنكليزي.

وقال فينغر “عندما يملك فريق مثل طموحنا يكون هذا الموقف محبطا. أكثر شيء محبط هو إهدار بعض اللاعبين لفرص اعتادوا التسجيل منها واللمسة الأخيرة تعتبر سيئة جدا في فريقنا حاليا”.

23