فاس المغربية أكثر مدن العالم رومانسية

الثلاثاء 2013/11/26
فاس... التاريخ والمعاصرة في فضاءات ساحرة

فاس(المغرب) - تبوأت مدينة فاس المغربية المرتبة السادسة ضمن أفضل المدن الرومانسية عبر العالم، لطابعها الهادئ ومناظرها الخلابة، وذلك وفقا لتصنيف موقع "أديوسو"، الخاص بالسفر والسياحة، الذي اعتمد على آراء مجموعة من المتخصصين في هذا المجال.

صنف موقع "أديوسو" الخاص بالأسفار والسياحة مدينة فاس المغربية المرتبة السادسة كأفضل المدن الرومانسية عبر العالم، لطابعها الروحاني والهادئ. واعتمد الموقع في تصنيفه للمدن، على رأي مجموعة من خبرائه المتخصصين في مجال الوجهات السياحية العالمية في اختيار قائمة ضمت المدن العشر الأكثر رومانسية في العالم.

وكانت المرتبة الأولى من نصيب مدينة البندقية أو فينيسيا الإيطالية، وحلت برشلونة الأسبانية في المرتبة الثانية، وكان المركز الثالث من نصيب فلورنسا الإيطالية، وحلت رابعة كيوتو اليابانية، تلتها بورغ الاسكتلندية، وتقدمت فاس على كل من جايبور الهندية، ولشبونة البرتغالية، ومونت كارلو وباريس الفرنسيتين.

وتشكل مدينة فاس جزءا أساسيا من التراث الوطني المغربي وهي العاصمة العلمية للمغرب وثالث أكبر مدنه، وقد أسسها إدريس الثاني في القرن الثامن الميلادي، أي في عهد الدولة الإدريسية، وأصبحت مقر إقامة الفارين من الأندلس ومعظمهم من المثقفين والحرفيين الذين أغنوا المدينة بمعارفهم وخبراتهم.

وشهدت فاس التي احتفلت سنة 2008 بعيد ميلادها الـ1200، تطورا عمرانيا واقتصاديا في عهد يوسف بن تاشفين خلال القرن 11 الميلادي، وازداد هذا التطور في عهد الموحدين خلال القرنين الثاني والثالث عشر، حيث تحول مسجد القرويين فيها إلى جامعة ومركز للتيارات الفكرية والدينية.

وهذا التطور العمراني والاقتصادي والثقافي لفاس دفع المرينيين لاختيارها عاصمة لمملكتهم، وفي العام 1666 خلال عهد المولى رشيد الملك مؤسس الدولة العلوية الذي ينحدر من سلالته ملك المغرب الحالي محمد السادس، بقيت فاس عاصمة للمملكة قبل أن يختار شقيقه المولى إسماعيل مدينة مكناس عاصمة جديدة للمملكة.

وتنقسم فاس إلى 3 أقسام؛ فاس البالي وهي المدينة القديمة، وفاس الجديدة وقد بنيت في القرن الثالث عشر الميلادي، والمدينة الجديدة التي بناها الفرنسيون إبان فترة الاستعمار الفرنسي.

24