فالديس يستنجد بخبرته ليهدي برشلونة السوبر الأسبانية

الجمعة 2013/08/30
الحارس فيكتو فالديس يسهم في تتويج برشلونة بالسوبر

مدريد- حامي عرين فريق برشلونة الأسباني العملاق فيكتور فالديس أثبت من جديد جدارته بالدفاع عن ألوان أفضل فريق في العالم، إذ وقف سدّا منيعا أمام هجوم أتليتيكو مدريد وحافظ على عذارة شباكه ليمنح كأس السوبر إلى البارسا.

تصدى فيكتور فالديس حارس برشلونة إلى فرصتين خطيرتين ليحرم أتليتيكو مدريد من التسجيل ويقود بطل الدوري الأسباني لكرة القدم للفوز بلقبه الرابع في كأس السوبر الأسبانية في خمس سنوات بعد التعادل على أرضه دون أهداف.

وأعرب فالديس عن سعادته بالتتويج بلقب السوبر على حساب الخصم العنيد أتلتيكو مدريد، وبأدائه على الصعيد الشخصي، كما جدّد التأكيد على رحيله في نهاية الموسم الجاري. وكان فالديس البطل الأول لأمسية الأربعاء، حيث حافظ على نظافة شباكه وقام بأكثر من تصد ناجح.

وعقب التتويج صرّح فالديس "إنني سعيد بالانطلاقة الجيدة للموسم، لا يمكن أن أطلب أكثر من ذلك، إنني في حالة بدنية ممتازة، الفوز بأي لقب أمر مهم، عادة لا أتدخل كثيرا أثناء وظيفتي على أرضية الملعب، لكن يسعدني أن الخصوم باتوا يهاجموننا أكثر لكي أثبت أنني أملك يدين".

وبعد انتهاء مباراة الذهاب بالتعادل 1-1 الأسبوع الماضي ارتفع سقف التوقعات بمباراة مثيرة حين انضم لاعب برشلونة الجديد نيمار الذي شارك كبديل ليسجل هدف التعادل لفريقه في مدريد إلى التشكيلة الأساسية للمرة الأولى منذ قدومه من سانتوس.

وعاد ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم من الإصابة أيضا لكنهما عانيا من أجل التأقلم مع الأداء البدني القوي للاعبي أتليتيكو في مباراة ضعيفة المستوى تخللها الكثير من الأخطاء التي ارتكب معظمها لاعبو أتليتيكو.

وسدد ميسي ركلة جزاء ردتها العارضة في الدقيقة 89 بعدما عرقل ميراندا اللاعب البديل بيدرو لكن أتليتيكو الذي حاول مجاراة برشلونة في الملعب كانت له الفرص الأخطر في المباراة.

ودخل اردا توران إلى داخل منطقة الجزاء قبل نهاية الشوط الأول لكن فالديس أنقذ المحاولة.

وأجبر ديفيد فيا الذي عاد إلى النادي الذي تركه في الموسم الماضي الحارس فالديس على القيام بإنقاذ آخر رائع في الدقيقة 56 حيث ارتمى فالديس ليلمس كرة قوية بعد تسديدة المهاجم المخضرم على حافة منطقة الجزاء. وطرد فيليبي ببطاقة حمراء مباشرة إثر مناوشات مع مواطنه البرازيلي دانييل ألفيس لاعب برشلونة.

وقال خافيير ماسكيرانو مدافع برشلونة "أتليتيكو فريق يضم لاعبين مميّزين يحبون الفوز.. كافحنا وقاتلنا وهم منافس صعب للغاية". وأضاف اللاعب الأرجنتيني "كانت مباراة متقاربة جدا. أتليتيكو جعل الأمر صعبا جدا بالنسبة لنا ويجب أن نقدم لهم التحية. إنهم ينافسون بشكل جيّد جدا".

وهذه هي أول مرة يحقق فيها فريق لقب كأس السوبر الأسبانية دون الفوز لا في مباراة الذهاب ولا الإياب وهو أول لقب يناله جيراردو مارتينو مدرب برشلونة الجديد مع الفريق منذ حل محل تيتو فيلانوفا الشهر الماضي.

وقال مارتينو الذي تفوق على مواطنه دييغو سميوني مدرب أتليتيكو إن فشل برشلونة في صنع فرص للتسجيل سيكون أحد مصادر القلق في ظل سعي الفريق إلى التتويج بلقب خامس في الدوري الأسباني في ست سنوات.

وقال مارتينو "حين يكون أمامك لقب اقتربت من الظفر به يكون الشيء المهم هو الفوز به". وأضاف "نحن نحتاج إلى مزيد من السرعة ومزيد من الدقة ونحتاج إلى الهجوم بسرعة لنتجنب المواجهة مع المنافسين. لكن بالنظر إلى أن الموسم بدأ بالكاد، فأنا لا أعتقد أن مستوانا سيء".

أرجع المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد فوز برشلونة بلقب كأس السوبر إلى تألق حارس المرمى فيكتور فالديز وعدم قدرة هجوم أتلتيكو على استغلال الفرص التي سنحت لهم أمام مرمى برشلونة.

وعبّر سيميوني عن فخره بلاعبيه لكنه انتقد عدم قدرتهم للاستفادة من الفرص. وقال سيميوني حصلنا على فرصتين خطيرتين في هاتين المباراتين لحسمهما. فالديس كان رائعا".

23