فالس يبدأ مهمته العسيرة في إسرائيل

الاثنين 2016/05/23
زيارة فالس لإسرائيل تتسم بالحساسية

القدس- بدأ رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، الأحد، زيارة لإسرائيل ثم إلى الأراضي الفلسطينية في محاولة لإنقاذ فرص مبادرة فرنسية لتحريك عملية السلام.

ويدافع فالس خلال الزيارة التي تتسم بالحساسية عن المبادرة الفرنسية لإحياء عملية السلام التي تلقاها نظيره الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بفتور.وعلق نتنياهو على عملية السلام قائلا إن حكومته ستواصل “السعي نحو استئناف العملية السلمية مع الفلسطينيين”.

وأضاف في بدء الاجتماع الأسبوعي لحكومته “أود أن أوضح أن الحكومة الموسعة ستواصل السعي نحو استئناف العملية السلمية مع الفلسطينيين، وسنقوم بذلك بمساعدة جهات إقليمية”.

ويدشن فالس محطة للطاقة الشمسية بنتها مجموعة كهرباء فرنسا ويلتقي شركات فرنسية صغيرة، ويشارك في مأدبة برعاية غرفة التجارة الفرنسية الإسرائيلية.

وسيلتقي المسؤولان ظهر الاثنين في القدس بعد أسبوع من زيارة وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك أيرولت، الذي شكك أمامه نتنياهو في “حياد فرنسا” إزاء مبادرة السلام.

2