فاو: هدوء أسعار الغذاء بعد محصول كبير

السبت 2013/11/09
منظمة الأغذية تتوقع انخفاض تكلفة الواردات الغذائية في 2013

روما- قالت منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (فاو) إن أسعار الغذاء العالمية أقل تقلبا وأكثر استقرارا بفضل زيادة المعروض من الحبوب.

وتراقب المنظمة الأسواق عن كثب لمعرفة اتجاهات الأسعار وتأثيرها على مشكلة الجوع في العالم. تشير أحدث حسابات المنظمة إلى أن 842 مليون شخص في العالم لم يحصلو على ما يكفي من الطعام في الفترة بين عامي 2011-2013.

وقال ديفيد هالام المسؤول بالمنظمة في بيان في الوقت الذي نشرت فيه تقريرها نصف السنوي لتوقعاتها بشأن الغذاء:"لقد انخفضت أسعار السلع الغذائية الأساسية خلال الأشهر القليلة الماضية".وأضاف "يتصل هذا بزيادة الإنتاج وتوقعات بأن يكون لدينا في الموسم الحالي المزيد من الإمدادات للتصدير ورفع مستوى المخزونات".

وقالت "الفاو" ومقرها روما إن ارتفاع إنتاج الذرة في الولايات المتحدة ومحاصيل القمح القياسية في بلدان الاتحاد السوفياتي السابق سيؤدي إلى زيادة بنسبة 13بالمئة في مخزونات الحبوب العالمية في نهاية عام 2014 لتصل إلى 564 مليون طن.

على النقيض من ذلك، من المتوقع أن ينمو إنتاج الأرز في العالم بشكل "متواضع" هذا العام. ومن المتوقع أن تنخفض تكلفة الواردات الغذائية العالمية في العام الحالي بنسبة 3 بالمئة لتبلغ نحو 1.15 تريليون دولار.

وتنخفض أسعار الحبوب والسكر والزيوت النباتية والمشروبات الاستوائية، في حين أن تكلفة اللحوم والأسماك ومنتجات الألبان مستقرة، حسبما ذكرت"فاو".

ونشرت وكالة الأمم المتحدة مؤشرها الشهري بشأن أسعار الغذاء والذي سجل زيادة شهرية بنسبة 1.3 بالمئة في أكتوبر الماضي، ليصل إلى مستويات تقل بنسبة 5.3 بالمئة عن المستويات التي كانت عليها في أكتوبر 2012. وقالت "فاو" إن الزيادة الشهرية ترجع أساسا إلى زيادة أسعار السكر.

10