فتاة مبتورة الذراع تفوز بلقب ملكة جمال أيوا الأميركية

الأحد 2014/07/20
نيكول أول متسابقة دون ذراع تنافس على لقب ملكة جمال أميركا

أيوا- نيكول كيلي (23 عاما) هي مثال للصبر والكفاح، فرغم ولادتها بذراع واحدة أغلقت جميع الأبواب في وجه اليأس والحزن، وركزت حياتها على مقوماتها الجمالية ومواهبها الفنية، حتى فازت بلقب ملكة جمال ولاية أيوا الأميركية عام 2013.

نقل موقع “سي بي أس نيوز″ عن كيلي التي ولدت دون الساعد الأيسر، قولها بأنها دخلت مسابقة الجمال حتى تقدم الدعم المعنوي لمثيلاتها وتمنحهم القوة والأمل في الحياة، ولم تجد ساحة لنشر رسالتها أفضل من ساحة الموضة والأزياء.

وذكرت كيلي أنها أرادت بخطوتها هذه تحدي العالم الذي يحدق في إعاقتها طوال الوقت، وتقف على المنصة لتقول لهم: “أجل، هذه أنا واثقة كل الثقة بنفسي”.

وتوضح كيلي أنها كانت كثيرا ما تمازح الأشخاص الذين يسألونها عن ذراعها الثاني فتخبرهم بأن قرشا قضمه.

عالم الأضواء ليس جديداً على كيلي، إذ سبق لها وأن فازت بمسابقة المواهب في برودواي، حيث أدت أغنية بعنوان “تحدى الجاذبية”، وتقول إنها لم تحلم أبدا بلقب “ملكة جمال”، ولكنها تشكر جميع الأشخاص الذين اختاروها.

وتطمح كيلي بأن تكون مديرة مسرح برودواي. بعدما تخرجت من كلية جوني كارسون للمسرح والسينما في جامعة نبراسكا لنكولن عام 2012.

وقد أمضت نيكول كيلي السنوات القليلة الماضية بين ولايات أيوا، إلينوي ونيويورك، حيث عملت مع مسرح برودواي في مانهاتن ونادي المسرح في شيكاغو ومسرح غودمان.

كما انضمت إلى مجموعة من المتسابقات للمنافسة على لقب ملكة جمال أميركا 2013 في أتلانتيك سيتي بولاية نيو جيرسي، في 15 سبتمبر، لتكون أول متسابقة دون ذراع تدخل المسابقة، حيث احتلت مرتبة جيدة ضمن العشر الأوائل.

وتقول نيكول إنها ستواصل رسالتها في دعم المعوّقين عبر تقديم الخطابات وإطلاق الفعاليات بهدف زرع الثقة التي يفتقدونها.

24