فجر ليبيا تطلق سراح التونسيين المحتجزين

الأربعاء 2015/10/14
العشرات من التونسيين تم إيقافهم بشكل عشوائي على أيدي مسلحي فجر ليبيا

تونس- أفادت مصادر إعلامية بأنه تم إطلاق سراح 50 عاملا تونسيا، احتجزوا فجر أمس الثلاثاء، على خلفية توقيف السلطات التونسية رئيس المجلس البلدي للمدينة، حسين الذوادي، السبت الماضي.

وذكرت تقارير إعلامية منذ مساء الاثنين أن 50 تونسيا في مدينة صبراتة تعرضوا إلى عمليات اختطاف واحتجاز على أيدي جماعات مسلحة إثر ايقاف قيادي من فجر ليبيا في مطار تونس.

وقال الناشط مصطفى عبدالكبير عضو المعهد العربي لحقوق الانسان إن "العشرات تم إيقافهم بشكل عشوائي على أيدي مسلحين ليبيين في صبراتة وهم الآن محتجزون في ثلاثة مراكز إيقاف بنواحي المدينة".

وأضاف عبدالكبير أن "طلبات المسلحين واضحة وهي الإفراج عن المسؤول الليبي عميد بلدية صبراتة الذي تم إيقافه بتونس".

وتشكل الحادثة أحدث أزمة في العلاقات بين البلدين وتأتي بعد عملية احتجاز مماثلة لعمال تونسيين ودبلوماسيين في وقت سابق من العام الجاري ردا على ايقاف القيادي في فجر ليبيا وليد القليب. وانتهت تلك الأزمة بإخلاء سبيل العمال التونسيين مقابل إفراج القضاء التونسي عن القليب المتهم في قضايا إرهابية وإنهاء مهام بعثتها الدبلوماسية في طرابلس في يونيو الماضي.

2