"فرانكشتاين البغدادي" في "النيويوركر" الأميركية

الخميس 2014/05/15
سعداوي رسم في روايته واقع بغداد عام 2005 بتفاصيله الدموية

نيويورك - رصدت مجلة “النيويوركر” الأميركية فوز رواية “فرنكشتاين في بغداد” للروائي العراقي أحمد سعداوي بالجائزة العالمية للرواية العربية “البوكر العربية” 2014، وقالت إن العنف الغامض الذي لا يمكن دفعه يمثل دورا وجزءا لا يتجزأ من الرواية.

ورأت، في تقرير بعنوان “الرواية بعد الربيع العربي”، أن سعداوي في حقيقة الأمر لم يزد عن أن رسم واقع بغداد عام 2005 بتفاصيله الدموية.. ورصدت قول سعداوي، إن روايته إنما هي سرد قصصي لعمليات العنف والقتل التي شهدتها بغداد، وهي تصوّر عددا كبيرا من الشخصيات تتحرك بخفة بين أزقة متهالكة بأحد أحياء بغداد وتسحب القارئ إلى شبكة من الجرائم الغامضة. وقالت المجلة، إن العنف والشعور بالاضطراب السياسي باتا من سمات الأدب العربي المعاصر.

وقالت “النيويوركر” إن الأدب العربي المترجم يكشف للقارئ الغربي مقدار إبداع الشرق وعمق تجارب أدبائه..

ورصدت المجلة تزايد اهتمام القراء في الغرب بالأدب العربي مؤخرا، ولا سيما بعد أحداث 11 سبتمبر، في محاولة لتشخيص الأوضاع السياسية للمنطقة عبر قراءة إنتاجها الأدبي.

14