فرسان الكرة الصفراء يلتقون على مضمار "الماسترز"

الخميس 2014/03/06
نادال وديوكوفيتش في صراع جديد

إنديان - تفتتح، اليوم الخميس، دورات "الماسترز" للألف نقطة في كرة المضرب لهذا الموسم في إنديان ويلز الأميركية بمشاركة معظم المصنفين الأوائل في العالم وفي مقدمتهم الأسباني رافايل نادال الأول والصربي نوفاك ديوكوفيتش الثاني.

ويبحث نادال عن لقبه الرابع في إنديان ويلز بعد أعوام 2007 و2009 و2013، وعن لقبه الثالث هذا العام بعد دورتي الدوحة وريو دي جانيرو البرازيلية، حيث يتضمن رصيده 62 لقبا في مسيرته الاحترافية حتى الآن.

وكان الأسباني وصل إلى نهائي بطولة أستراليا المفتوحة على ملاعب ملبورن مطلع العام لكنه خسر أمام السويسري ستانيسلاف فافرينكا، علما وأنه عانى من آلام في الظهر أثّرت في أدائه.

بدوره يعود فافرينكا إلى المنافسات للمرة الأولى منذ تتويجه بلقبه الأول في “الغراند سلام”، وأوقعته القرعة في النصف الأول من الجدول حيث من المحتمل أن يواجه مواطنه روجيه فيدرر في الربع نهائي، ونادال في النصف نهائي، في حال التأهل. أما فيدرر، الذي يعتبر دورة إنديان ويلز من الدورات المفضلة لديه كما هي الحال في ويمبلدون الإنكليزية وسينسيناتي الأميركية وهال السويسرية ودبي، فإنه يبحث عن لقبه الخامس في الدورة الأميركية بعد أعوام 2004 و2005 و2006 و2012.

ويأتي انطلاق دورات "الماسترز" لهذا الموسم في توقيت جيّد جدا بالنسبة إلى فيدرر (32 عاما) الذي استعاد الوصل مع الألقاب بتتويجه في دورة دبي، السبت الماضي، للمرة السادسة في تاريخه.

في منافسات السيدات، يستمر غياب الشقيقتين سيرينا الأولى عالميا وفينوس وليامس بسبب مقاطعتهما الدورة

كما أن فيدرر بات ثالث لاعب في التاريخ من حيث عدد الألقاب رافعا رصيده إلى 78 لقبا، بينها 17 لقبا في “الغراند سلام”( رقم قياسي)، بعد أن كان متعادلا مع الأميركي جون ماكنرو. ويحمل الأميركي الآخر جيمي كونورز الرقم القياسي برصيد 109 ألقاب، يليه مواطنه إيفان لندل برصيد 94 لقبا.

ويأتي السويدي بيون بورغ والأميركي بيت سامبراس في المركز الرابع برصيد 64 لقبا لكل منهما، أما نادال فيملك 62 لقبا بالتساوي مع الأرجنتيني غييرمو فياش. ويقدم فيدرر عروضا جيّدة هذا الموسم، حيث وصل إلى نهائي دورة بريزباين قبل أن يخسر أمام الأسترالي ليتون هويت، ثم وصل إلى نصف نهائي بطولة ملبورن وخسر أمام نادال.

ويقول فيدرر “كانت الضغوط علي كبيرة جدا، ولكنني أحرزت لقبي الأول من فترة في الوقت المناسب”، مضيفا “أعتقد بأنني لست بعيدا عن أفضل مستوى لي في هذه اللعبة، لدي الرغبة في مواصلة اللعب، وبداية الموسم الحالي تبدو جيّدة”.

أما نوفاك ديوكوفيتش الذي فقد لقبه في بطولة أستراليا بخسارته أمام فافرينكا في الربع نهائي، ثم في دورة دبي بخسارته أمام فيدرر في النصف نهائي، وذلك تحت إشراف مدربه الجديد النجم السابق الألماني بوريس بيكر، فإنه يبحث عن استعادة توازنه والسعي إلى إحراز اللقب الثالث في إنديان ويلز بعد 2008 و2011.

وفي منافسات السيّدات، يستمر غياب الشقيقتين سيرينا الأولى عالميا وفينوس وليامس، بسبب مقاطعتهما الدورة بسبب اعتراضات من بعض المشجّعين. وفي غياب سيرينا، ستكون الصينية لي نا بطلة أستراليا المفتوحة مصنفة أولى.

وتشارك أيضا الروسية ماريا شارابوفا حاملة اللقب والتي تغيب عن المنافسات منذ نهائية يناير، والبيلاروسية فيكتوريا أزارنكا بطلة 2012 والدنمركية كارولين فوزنياكي والرومانية سيمونا هاليب والألمانية إنجليك كيربر.

22