فرض تصاريح لاستخدام إنستغرام وغوغل في إيران

في إيران، لن يتمكن الأشخاص العاديون (غير السياسيين) من الوصول إلى غوغل أو إنستغرام أو غيرهما من المواقع والمنصات الأخرى.
الثلاثاء 2021/03/30
قيود جديدة

طهران - تخطط السلطات في إيران لفرض قيود جديدة على الإنترنت وحظر تطبيقات التواصل الاجتماعي بشكل كامل واستبدالها ببديل وطني يمكن مراقبته ورصده.

ولن يتمكن الأشخاص العاديون (غير السياسيين) من الوصول إلى غوغل أو إنستغرام أو غيرهما من المواقع والمنصات الأخرى.

وبالنسبة إلى عشرات الملايين من مستخدمي الهواتف الذكية في إيران يعد غوغل وإنستغرام نافذة على العالم.

وقالت السلطات إنها قد تتيح لبعض العاملين في مهن معينة كالصحافة والطب التقدم بطلب إلى الدولة للحصول على إذن باستخدام المواقع العالمية بما في ذلك يوتيوب وفيسبوك.

وقال أمير رشيدي مدير الأمن والحقوق الرقمية في مجموعة ميان وهي منظمة مجتمع مدني مقرها نيويورك “إن البنية التحتية لهذه الخطة موجودة بالفعل، والأمر الآن مجرد قرار سياسي. فالحكومة بحاجة إلى التفكير في الوقت المناسب سياسيًا لتنفيذ هذا النوع من الخطط”.

وفي خطاب ألقاه الأسبوع الماضي بعد العام الفارسي الجديد، دعا المرشد الإيراني علي خامنئي إلى مزيد من القيود على الإنترنت معتبراً أن هذا الملف جزء من قتال إيران ضد أعدائها.

19