"فرق إغتيال" لتصفية رموز المعارضة السورية في الخارج

الأربعاء 2013/08/14
اللبواني طالب باغلاق سفارة النظام السوري في عمان

عمان – قال كمال اللبواني مسؤول الأمن والدفاع في الائتلاف الوطني السوري المعارض «ضبطت سلطات عدد من الدول عملاء تابعين لـ"فرق اغتيال" مكلفة من النظام السوري بتصفية شخصيات سياسية سورية معارضة»، مشيراً إلى أن أجهزة أمنية عربية وأجنبية حذرت شخصيات معارضة من استهداف فرق أرسلها النظام لاغتيالها في دول اللجوء من بينهم هو نفسه.

وطالب اللبواني في زيارة له للعاصمة الأردنية عمان الحكومة الأردنية بإغلاق سفارة النظام السوري في عمّان. وأكد أن السفارة لديها جهاز أمني يضم نحو 10 آلاف رجل أمن ومخبر في المملكة، مشيراً في ذات الوقت إلى أن السفارة قادرة على إحداث بلبلة، وقادرة على إيذاء الأردن، إما بعمليات تفجير أو اختطاف، إلا أن الرد كان أن هذا قرار سيادي.

من جهته، قال الجنرال مارتن ديمبسي رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة إن الولايات المتحدة بدأت تعرف أكثر عن المعارضة السورية المعتدلة، لكن عليها أن تراقب عن كثب متى يتحول التعاون الوقتي بينها وبين الإسلاميين المتشددين إلى تحالفات حقيقية.

وجاءت تصريحات ديمبسي في بداية رحلته لحليفي واشنطن الأردن وإسرائيل، والتي ستتصدرها مناقشات بشأن الصراع السوري والاضطرابات الجارية في المنطقة ككل. ودعا مقاتلو المعارضة السورية الولايات المتحدة إلى الوفاء بوعودها بتقديم السلاح. لكن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما تباطأت في التحرك بسبب مخاوف من وصول السلاح الأميركي إلى أيدي مقاتلين لهم صلة بالقاعدة.

على الصعيد الميداني، قصفت القوات النظامية السورية أمس الثلاثاء مناطق في مدن وبلدات «حجيرة البلد» و «مسرابا» و»مديرا» مع استمرار القصف على مناطق في مدينتي «دوما» و»حرستا» في ريف دمشق، بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

فيما اقتحمت قوات المعارضة معامل السيراميك في مدينة «عدرا»، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة دارت بين القوات النظامية وقوات المعارضة على جبهة القاسمية في منطقة المرج، أسفرت عن مقتل أحد المقاتلين في صفوف المعارضة السورية.

وفي إدلب، تعرضت مناطق في مدينة «سراقب» إلى قصف بالطائرات التابعة للجيش النظامي، فيما لم ترد معلومات عن خسائر بشرية. كما تعرض الحي الشرقي من مدينة «معرة النعمان» للقصف من قبل القوات النظامية، التي استهدفت مناطق في بلدة «سرمين» في المحافظة أيضا.

وأفاد المرصد بأن قوات المعارضة قامت بتنفيذ هجوم على قوات نظامية في حلب، عن طريق تفجير لغم على طريق معامل الدفاع بـ «خناصر» مما أسفر عن مقتل 5 من عناصر القوات النظامية.

4