فرنسا تتدخل في جمهورية أفريقيا الوسطى

السبت 2013/12/07
دوريات للقوات الفرنسية في بانغي

باريس - تدخلت قوات فرنسية بدعم من الأمم المتحدة في مدينة بانغي عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى، أمس الجمعة، لإنهاء أشهر من الهجمات التي تنفذها الميليشيات والعنف الطائفي.

وقال الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند إن بلاده مستعدة لتدريب 20 ألف جندي أفريقي في السنة لإرساء الأمن في جمهورية أفريقيا الوسطى.

وفي سياق متصل أعلن وزير الدفاع الفرنسي جان إيف لودريان بدء العمليات العسكرية في جمهورية أفريقيا الوسطى، موضحا أن التعزيزات الفرنسية قد وصلت إلى بانجي لتعزيز قوة من المقرر أن يصل قوامها إلى 1200 جندي في الأيام القادمة. وقال وزير الدفاع جون-إيف لو دريان لقناة «فرنسا الدولية» إن قوات فرنسية بدأت تسيير دوريات في المدينة في غضون الساعات التي منح فيها مجلس الأمن الدولي القوات الأفريقية والفرنسية تفويضا لاستعادة الهدوء بالقوة إذا لزم الأمر. ومن المقرر مضاعفة تلك القوات التي ستدعم قوة الاتحاد الأفريقي في حفظ النظام في البلاد. ومن المقرر أن تهبط أربع طائرات تحمل تعزيزات من باريس ومن قاعدة فرنسية في الغابون في مدينة بانغي.

ولدى فرنسا بالفعل نحو 600 جندي في مدينة بانغي لتأمين المطار وتوفير الحماية للمواطنين الفرنسيين، ويعد هذا التدخل هو الثاني في إحدى المستعمرات الأفريقية السابقة هذا العام بعد 11 شهرا من هجوم ضد الجهاديين في مالي. وكانت البلاد التي يبلغ عدد سكانها 4,5 مليون نسمة والتي لديها تاريخ من عدم الاستقرار، قد هوت إلى فوضى بعد أن أطاحت إحدى الميليشيات الإسلامية بالرئيس فرانسوا بوزيزيه وهي مسيحي في آذار/ مارس الماضي ثم بدأت في أعمال عنف وهاجمت القرى.

وأسفر العنف عن تشريد نحو 400 ألف شخص من منازلهم وأدى إلى هجمات بين ميليشيا «سيليكا» وجماعات مسيحية ما أسفر عن مقتل العشرات. وقتل نحو 100 شخص في تجدّد لأعمال عنف في الأيام الماضية في مدينة بانجي حيث بدا أنها تشهد صراعا من أجل السلطة قبل التدخل العسكري، طبقا لوسائل الإعلام الفرنسية.

ووقعت هذه المواجهة قبل موافقة الأمم المتحدة مساء الخميس على العملية العسكرية الفرنسية في أفريقيا الوسطى، حيث ستنشر القوة الاستعمارية السابقة 1200 جندي.

ويتحرك العسكريون الفرنسيون دعما لقوة أفريقية ينقصها التجهيز والتدريب وتبيّن أنها عاجزة عن فرض النظام في بلد غارق في الفوضى منذ الاطاحة بالرئيس فرانسوا بوزيزي في آذار/ مارس. وسجل أحد مستشفيات بانغي مقتل حوالي 92 شخصا وإصابة 155 آخرين بجروح بالسلاح الأبيض أو بالرصاص منذ بداية موجة قتل الخميس في عاصمة أفريقيا الوسطى، حسب حصيلة وضعتها الجمعة بعثة تابعة لمنظمة أطباء بلا حدود.

5