فرنسا تساند تونس في حربها على الفساد

الثلاثاء 2017/06/06
دعم مساعي مكافحة الفساد

تونس - قال جون إيف لودريان، وزير أوروبا والشؤون الخارجية الفرنسي، إن بلاده تولي أهمية لصياغة قانون حول مكافحة الفساد في تونس باعتباره شرطا أساسيا لدعم صورة تونس الديمقراطية.

وأعلنت الحكومة التونسية نهاية الشهر الماضي بدء الحرب على الفساد ووعدت بمواصلتها حتى النهاية.

وثمن لودريان عقب لقاء جمعه بوزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي “الجهود الهامة والجديرة بالاحترام”، التي تبذلها تونس من أجل كسب معركة ترسيخ الديمقراطية.

وأكد أن زيارته إلى تونس تترجم الأولوية التي تحظى بها تونس من قبل فرنسا، وهو ما سيبرهنه الاجتماع الأول للمجلس الأعلى للتعاون التونسي الفرنسي قبل نهاية السنة الحالية.

أما في ما يتعلق بالوضع في ليبيا فأكد لودريان تمسك فرنسا وتونس بالحل السياسي الشامل بالاستناد إلى “اتفاق الصخيرات”، بما سيتيح لليبيا الحفاظ على سيادة ترابها، وإرساء هيئات للحوكمة تضمن لها حياة مستقرة. وأشار إلى مساندة فرنسا لمبادرة الرئيس الباجي قائد السبسي الرامية إلى حل الأزمة الليبية.

4