فعاليات مبتكرة في مهرجان الشارقة القرائي للطفل

مهرجان الشارقة القرائي للطفل ينظم في دورته العاشرة 2600 فعالية يشارك في تقديمها أكثر من 286 ضيفا من مؤلفين وفنانين ورسامين وأكاديميين.
الجمعة 2018/04/06
المهرجان من أكبر وأبرز الأنشطة الثقافية والمعرفية الموجهة للأطفال

الشارقة- قالت هيئة الشارقة للكتاب إن 134 دار نشر من 18 دولة عربية وأجنبية ستشارك في الدورة العاشرة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل الذي ينطلق في وقت لاحق من شهر أبريل الجاري.

ويعد المهرجان من أكبر وأبرز الأنشطة الثقافية والمعرفية السنوية الموجهة للأطفال واليافعين في دولة الإمارات، وقد جذب في دورته السابقة أكثر من 300 ألف زائر خلال 11 يوما. وتقام الدورة العاشرة في الفترة من 18 إلى 28 أبريل الجاري في مركز إكسبو الشارقة تحت شعار “مستقبلك.. على بُعد كتاب”.

وقال أحمد العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب في مؤتمر صحافي إن المهرجان في دورته العاشرة ينظم 2600 فعالية يشارك في تقديمها أكثر من 286 ضيفا من مؤلفين وفنانين ورسامين وأكاديميين.

وكشف العامري أن الدور المشاركة ستعرض إصداراتها على مساحة 2233 مترا مربعا، وتتصدّر دولة الإمارات قائمة المشاركات بواقع 62 دار نشر، تليها لبنان بـ22 دار نشر، ومصر بـ21 دار نشر، والأردن والمملكة المتحدة بخمس دور نشر لكل منهما، إضافة إلى دور نشر من الولايات المتحدة، وكوريا الجنوبية، والصين، ودول أخرى.

المعرض يستضيف مجموعة من الفنانين العرب والأجانب ممن ارتبطت أعمالهم بالطفل، ومن بينهم الممثلة البحرينية هيفاء حسين والممثل المصري عبدالرحمن أبوزهرة

وبيّن العامري أن جدول المهرجان هذا العام يوزّع فعالياته على حزمة من البرامج والأنشطة التفاعلية والهادفة، مشيرا إلى أنه للمرة الأولى في تاريخ المهرجان سيتم توزيع أماكن الورش التدريبية بين أجنحة دور النشر، حرصا من الهيئة على زيادة جماهيرية الورش، وتقريب الأطفال من المواد المعرفية المخصصة لكل ورشة، وتمكين أولياء الأمور من الاستمتاع أكثر بفعاليات المهرجان إلى جانب أطفالهم.

ومن ضمن أنشطة المهرجان “معرض رسوم كتب الأطفال” الذي يشارك فيه 104 رسامين من 32 دولة يعرضون 355 لوحة. كما استحدث المهرجان هذا العام معرضا بعنوان “آلة المستقبل” بهدف فتح الآفاق الرحبة أمام الأطفال وإطلاعهم على مستقبل العلوم والمعارف.

وقال العامري “المعرض يقدم تصورات ونماذج بصرية ضمن عروض حية لأبرز ملامح التكنولوجيا المتقدمة في العصر الرقمي إلى جانب ما يستعرضه من نماذج تُعرف بأساسات الذكاء الاصطناعي ومبادئ عمل وصناعة الآليين (أجهزة الروبوت).

وإلى جانب القراءة والاطّلاع والتعرف على تكنولوجيا المستقبل يقدم المهرجان “ركن الطهي” الذي يستضيف مجموعة من أشهر الطهاة من بريطانيا وكندا والإمارات. وتتنوع أنشطة هذا الركن بين عروض الطهي المباشرة ومسابقات “الطاهي الصغير” المقسمة إلى فئات عمرية مختلفة.

ويستضيف المعرض مجموعة من الفنانين العرب والأجانب ممن ارتبطت أعمالهم بالطفل، ومن بينهم الممثلة البحرينية هيفاء حسين والممثل المصري عبدالرحمن أبوزهرة والملحن الجزائري طارق العربي والممثلة السورية أمل حويجة.

14