فلول داعش تتشبث بمناطق عراقية محررة

الخميس 2017/11/09
ملاحقة داعش مستمرة

ديالى (العراق) - أطلقت قوات عراقية، فجر الأربعاء، عملية أمنية واسعة النطاق لملاحقة خلايا نائمة لتنظيم داعش في مناطق قرب مدينة بعقوبة مركز محافظة ديالى بشرق البلاد.

ويكشف إطلاق مثل تلك العملية في مناطق كان أعلن عن استعادتها من تنظيم داعش، منذ أواخر سنة 2015 صعوبة المهمّة التي تنتظر القوات العراقية في الفترة القادمة، بمواجهة تنظيم داعش، ليس في شكل قوة كبيرة مسيطرة على الأرض، بل في شكل خلايا صغيرة وذئاب منفردة منتشرة في أماكن متفرقة، ومتوارية بين سكان المدن، لتنفيذ الهجمات المباغتة، وعمليات التفجير والتخريب والقتل الخاطفة.

وقال النقيب في شرطة ديالى حبيب الشمري، لوكالة الأناضول إن “قوات مشتركة من الشرطة والجيش والحشد الشعبي بدأت الأربعاء عملية عسكرية بإسناد من قبل طيران الجيش لتعقب مسلحي داعش في ناحية كنعان”، الواقعة على بعد 20 كلم شرق بعقوبة.

وأضاف الشمري أن “العملية انطلقت بناء على معلومات استخباراتية دقيقة لإنهاء خلايا نائمة للتنظيمات الإرهابية”. وأشار الضابط إلى أن “المنطقة توجد فيها خلايا لمسلحي تنظيم داعش، ومنها يشنون هجمات في أرجاء المحافظة”.

3