فنان بريطاني يجمع أعماله في كتاب يزن 35 كلغ

الخميس 2016/10/20
شغف هوكني الجديد الرسم على جهاز آيباد

فرانكفورت (ألمانيا) - عرض الرسام ديفيد هوكني أكبر كتاب على الإطلاق خصصه لفنه وهو مجلد طبعت منه نسخ محدودة بسعر 2500 دولار ويتضمن أعمالا فنية على مدى أكثر من ستين عاما من مسيرة أحد أشهر الفنانين البريطانيين في القرن العشرين.

ويزن كتاب "ديفيد هوكني: ايه بيجر بوك" وهو خلاصة تعاون مع دار نشر تاشن، 35 كيلوغراما ويصل مقاسه إلى 50 في 70 سنتيمترا وهو مغلق. ويعرض الكتاب على حامل صمم خصيصا لهذا الغرض.

وتفادت مثل هذه الكتب التي تقيم بوزنها المادي وليس فقط بمحتواها تراجع الإقبال على الكتب المطبوعة منذ سنوات.

وتحدث هوكني (79 عاما) خلال المؤتمر الصحافي الافتتاحي لمعرض فرانكفورت للكتاب عن شغفه الجديد بالرسم على جهاز آيباد الذي تنتجه أبل وقبل ذلك على هاتف آيفون.

وقال وهو يعرض مقطع فيديو سريعا له وهو يرسم الأزهار والأصدقاء وبرج إيفل "لطالما كنت أحب الرسم. الكمبيوتر لا يمنعك من الرسم. لاحظت ذلك. من كان يتصور أن الهاتف سيساهم في إحياء الرسم؟".

ولا تزال معارض الكتب قوة دافعة في السوق الدولية للنشر التي تقدر قيمتها بنحو 105 مليارات دولار والتي بدأت تعود لفترة من الاستقرار بعد أن التهمت الكتب الإلكترونية نصيبا كبيرا من أرباح مبيعات الكتب التقليدية.

24