فنون الكوميكس تخرج من دفتي معرض الشارقة الدولي للكتاب

شهد جناح الكوميكس الذي يقام للمرة الأولى في تاريخ معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ34 بالتعاون مع “كوميكافي”، تفاعلا كبيرا من قبل زوار المعرض مع أبطال الكوميكس الذين يطلون من بين قاعات المعرض، حيث دأب آيرون مان على الوقوف بالمدخل الرئيسي لمركز إكسبو الشارقة، سامحا للزوار بالتقاط ما يشاؤون من صور معه.
الثلاثاء 2015/11/10
مجسمات الكوميكس تفتح آفاقا للتعرف على ثقافات أخرى

فعاليات عديدة يضمها جناح الكوميكس في معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ34 الذي يتواصل حتى 14 نوفمبر الجاري في مركز إكسبو الشارقة، حيث لم يكتف مسؤولو الجناح باقتراح عرض لفنون الكوميكس من لوحات وقصص وروايات على رواد المعرض فحسب، وإنما عرضوا أيضا نماذج مختلفة لشخصيات تمثل الإنيمي الياباني “المانغا” مثل كوين جوبيتر، والإنيمي الغربي الذي يقف على رأسه كابتن أميركا متسلحا بدرعه.

وفي الوقت الذي جلس فيه 3 رسامين وراء إحدى الطاولات ليقوموا برسم فوري لوجوه الأطفال من زوار المعرض، شهد الجناح مجموعة من ورش العمل التي يقدمها متخصصون في فن الكوميكس، من بينهم الفلبينية منار لاهام والتي تولت مع رفيقتها تعليم الأطفال طرقا مختلفة لصناعة الأساور والعقود التي تتخذ من وجوه بعض شخصيات الكوميكس المعروفة أساسا لها.

كما تقوم منار بتعليم الأطفال صناعة العقود باستخدام الأسلاك وخيوط الصوف متعددة الألوان، وعن تجربتها في ذلك، قالت لـ“العرب” “هذه هي المرة الأولى التي نقدم مثل هذه الورشة في معرض الشارقة الدولي للكتاب، وقد وجدنا إقبالا رائعا من الأطفال الذين يرون في هذه الصناعة مجالا للإبداع”.

ورش أخرى أقيمت في الجناح ذاته، تولى تقديم إحداها ألونزو إيماتا الذي تولى تعليم الأطفال أسس رسم الشخصيات وطرق إنشاء قصص الكوميكس التي تعتمد أحيانا على شخصية واحدة تختلف في حركاتها وتعابير وجهها.

إيماتا أشار إلى أن هذه الورشة تأتي في إطار مشاركته في معرض الشارقة الدولي للكتاب، منوّها إلى أنه فضل المشاركة لاختبار جمهور جديد يختلف عن الذي تعوده في معارض الكوميكس العالمية.

وأبدى الجمهور إعجابه بفكرة وجود جناح خاص بالكوميكس في المعرض، حيث قالت نيشا موهانا “وجود شخصيات الكوميكس في المعرض، بلا شك تعتبر إضافة مهمة له، حيث يحضر هناك الكثير من الناس الذين يعشقون هذه النوعية من الشخصيات التي استطاعت أن تحقق نجاحا كبيرا في السينما، خاصة في سلسلة أفلام ذا أفنجرز”.

ومن جانبها أكدت شادن خليل أن وجود جناح خاص بالكوميكس في معرض الشارقة الدولي للكتاب، من شأنه رفع مستوى الإقبال على هذا النوع من الفنون لما يتمتع به من شغف كبير.

وقالت “لدى الأطفال شغف كبير تجاه فن الكوميكس وشخصياته، وهو ما نلمسه عندما نرى هذه الشخصيات في الأفلام، وأعتقد أنه من الجميل أن يرى الأطفال هذه الشخصيات على أرض الواقع حتى وإن كانت على شكل مجسمات، فهي تفتح أمامهم آفاقا مختلفة وجديدة للتعرف على ثقافات المجتمعات الأخرى”.

جناح الكوميكس وفر للجمهور مجموعة متنوعة من العناوين المميّزة على رأسها سلسلة “الهجوم على تيتان”، وهي سلسلة قصص يابانية مصورة طبع منها أكثر من 52 مليون نسخة، وكانت من أكثر الكتب مبيعا على مستوى العالم، بالإضافة إلى كتاب “رجل الرمال” من تأليف الإنكليزى نيل جيمان، وكذلك كتاب “فاليريان ومدينة الألف كوكب” من تأليف لوك بريسون والذي يستمد أحداثه من أحد كتب القصص المصورة الفرنسية ويتوقع إنتاج فيلم تستند أحداثه على هذا الكتاب قريبا.

يذكر أن المعرض سيشتمل أيضا على منتجات سلسلة “الزومبي” والذي تم عرض مسلسل تلفزيوني يستند في أحداثه على هذه السلسلة القصصية في أكثر من 200 قناة.
24