فن التصوير التجريدي ملهم لآخر صيحات الأزياء

الجمعة 2013/09/06
التقنية تعتمد باستخدام الطباعات على التصاميم

واشنطن- أطلق المصمم العالمي بول سميث مجموعة من الأزياء التي استوحاها من فن التصوير التجريدي للفنان المعاصر، وولفغانغ تيلمانز، والفن التصويري السريالي للمصور هشام أكيرا بهاروشا، حيث تشكّلت القطع بطريقة إبداعية ساحرة تليق بالمرأة الرومانسية الحالمة.

وانعكست الألوان، والأشكال، والخامات والمساحات، على التصاميم باستخدام الطباعات على التصاميم الجديدة.

كما تم تصنيع القطع الأساسية الكاجوال من قماش الجيرسيه الإنسيابي، وقطع منفصلة ناعمة مثل شامبراي، بالإضافة إلى تصنيع قطع أخرى مفصلة من قماش قطني أثقل وزناً.

واقترنت قطعة شامبراي بتفاصيل دقيقة تم وضعها على، فساتين من دون أكمام، وقمصان من دون ياقات.

وكذلك تأسيس قاعدة متنوعة لأزياء نقاط بولكا الكلاسيكية ومطبوعات لشكل مرساة صغير على سراويل تشينو، وسترات العمل والفساتين.

ومن بين القطع الأساسية الأخرى التي ضمتها التشكيلة، سترات غير مبطنة ومن دون ياقات لراكبي الدراجات الهوائية التي أنتجت بلوني التورمالي والأسود وكذلك سترات اسكواش من الجلد باللون الأسود الكلاسيكي، والأحمر المعاصر والكحلي.

21