فهد يقتل راهبا بوذيا أثناء ممارسته التأمّل

فهد يهاجم ويقتل راهبا هنديا كان يمارس التأمل تحت شجرة في غابة تادوبا اندهاري.
الجمعة 2018/12/14
المكان ليس للتأمل

نيودلهي – ذكر مسؤولون هنود، الخميس، أن فهدا قتل راهبا بوذيا أثناء ممارسته التأمل في غابة محمية بغرب البلاد.

وقال مسؤول شؤون الغابة، جاجندرا نارواني، إن الراهب راهول واكي (35 عاما)، كان يمارس التأمل تحت شجرة في غابة تادوبا اندهاري، وهي محمية خاصة بالفهود.

وأضاف “كان الراهب -التابع لمعبد بوذي يقع في محيط المحمية- يمارس التأمل في المكان على مدار الشهر الماضي. وعثر راهبان اعتادا على زيارته ليقدما له الطعام والماء، على جثته يوم الثلاثاء”.

ويذكر أن هذا الحادث القاتل الذي يقوم فيه فهد بهجوم في الغابة هو الثاني خلال الأيام الأخيرة، حيث بدأت السلطات من جانبها جهودا لصيد الحيوان المفترس.

وكان فهد قد هاجم قرويا كان يزور معبدا هندوسيا تاريخيا في الغابة نفسها، وقتله في الأسبوع الماضي.

وقامت السلطات المعنية بشؤون الغابات بتطويق المنطقة، وسمحت للقرويين بزيارة المعبد خلال ساعات محددة.

وقال مدير شؤون الغابات، إن آر برافين، إن السلطات حذرت السكان المحليين من الذهاب إلى الغابة، وطلبت من الرهبان البوذيين إخلاء المنطقة.

وعثر على “الجثة المشوهة في مكان أبعد في الغابة، ما يدلّ على أن الحيوان حاول جرّها”، حسب قول كريسنا تواري كبير المسؤولين في الشرطة المحلية.

وتقع هذه الغابة غرب عاصمة الولاية مومباي ضمن محمية للفهود.

24