فوبيا العزلة تحمل أمير قطر إلى بلدان أميركا الجنوبية

الشراكة بين قطر وبلدان مثل الإكوادور وبيرو والأرجنتين لا تخلو من فوائد جلّها للطرف الثاني الذي يتطلّع إلى الاستفادة من الثروة القطرية في تمويل مشاريعه التنموية.
الأربعاء 2018/10/03
ما الذي تعرضه قطر وما الذي تقدّمه الإكوادور في المقابل

كيتو (الإكوادور)- تقوم الدعاية الإعلامية المصاحبة لجولة أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، في عدد من بلدان أميركا الجنوبية، على تضخيم الأهداف والنتائج التي ستتحقّق من ورائها اقتصاديا وسياسيا ودبلوماسيا، فيما تنظر إليها دوائر سياسية وإعلامية خليجية وعربية كخطوة اعتبارية بالنسبة للدوحة هدفها الأول التهوين من شأن العزلة التي تعيشها قطر في محيطها العربي والخليجي المباشر نتيجة مقاطعتها من قبل كلّ من السعودية والإمارات ومصر والبحرين بسبب دعمها للإرهاب.

وقال مصدر دبلوماسي خليجي طلب التحفّظ على هويته، إنّ الجولة الأميركية الجنوبية التي بدأها الشيخ تميم من الإكوادور وتشمل كلاّ من بيرو وباراغواي والأرجنتين “امتداد لحملة العلاقات العامة التي تخوضها قطر منذ أشهر تحت تأثير فوبيا العزلة التي تخشى الدوحة أن تتفاقم بعد أن انسدّت آفاق حلّ الأزمة مع الجيران الذين لا يرون بديلا عن تغيير قطر لسياساتها وقطع علاقاتها مع المتشدّدين والإرهابيين كشرط أساسي لإنهاء مقاطعتها”.

وقال الشيخ تميم عن جولته في عدد من بلدان أميركا الجنوبية إنّها “ستضيف شراكات جديدة لقائمة شراكاتنا في هذه القارة والتي تشمل العشرات من القطاعات الحيوية التي تخدم مصالح بلداننا”.

وفي مستهل جولته حضر الشيخ تميم والرئيس الإكواردي لينين مورينو، في العاصمة الإكوادورية كيتو مراسم توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين حكومتي البلدين شملت مجالات حماية البيئة والطبيعة والشباب والرياضة والمجال الزراعي.

وقال المصدر الدبلوماسي إنّ “الشراكة بين قطر وبلدان مثل الإكوادور وبيرو والأرجنتين لا تخلو من فوائد جلّها للطرف الثاني الذي يتطلّع إلى الاستفادة من الثروة القطرية في تمويل مشاريعه التنموية”. وأضاف “عملية شراء أصدقاء من ثوابت السياسة القطرية، وازدادت رسوخا منذ تعرّض قطر للمقاطعة من قبل الدول العربية الأربع”.

وبحسب مراقبين فإن قطر أصبحت واقعة تحت ضغط الوقت، مع اقتراب موعد احتضانها لنهائيات كأس العالم 2022، وهي تخشى تأثير مقاطعة جيرانها لها على حظوظها في إنجاحها، كما يساورها القلق من بلوغ ذلك التاريخ وهي ملاحقة بوصمة دعم الإرهاب، ما سيرتّب عليها تسريع حملة العلاقات العامّة عبر العالم لتحسين صورتها وتوسيع دائرة الأصدقاء خلال الفترة القادمة.

3