فوز بريطاني وبلجيكي بجائزة نوبل للفيزياء

الأربعاء 2013/10/09
هيغز يمنح اسمه إلى "بوزون هيغز"

ستوكهولم – منحت جائزة نوبل للفيزياء للعام 2013 أمس الثلاثاء إلى البلجيكي فرنسوا انغليرت والبريطاني بيتر هيغز لأعمالهما حول بوزون هيغز وهو من الجسيمات الأولية.

وكوفئ الرجلان البالغان 80 و84 عاما على التوالي، على أعمالهما التي أدت إلى "الاكتشاف النظري لآلية تساهم في فهمنا لأصل كتلة الجسيمات دون الذرية والذي تم تأكيده في الفترة الأخيرة" على ما أعلنت لجنة نوبل في بيان.

وقد منح هيغز اسمه إلى "بوزون هيغز" الذي يعتبر علماء الفيزياء أنه حجر الأساس في البنية الأساسية للمادة. وبوزون هيغز هو الجسيم الأولي الذي يمنح كتلة إلى الكثير من الجسيمات الأخرى وفقا لنظرية "النموذج القياسي".

وهو يفسر كيف أن بعض الجسيمات لديها كتلة فيما جسيمات أخرى لا تتمتع بكتلة ويفسر تاليا سبب وجود الكون كما نعرفه نحن.

ويعمل هيغز في جامعة أدنبرة (أسكتلندا) وانغليرت في جامعة بروكسل الحرة.

وكان هيغز أول من أشار في العام 1964 إلى وجود هذا البوزون بشكل نظري في حين أن البلجيكيين انغليرت وروبير بروت الذي توفي العام 2011، أطلقا أولى الأعمال حول هذه المسألة. ويعتبر التقدم المسجل من قبل هؤلاء العلماء الأهم في تاريخ الفيزياء. وكان الباحثون على ثقة في أن هذا الاكتشاف سيكافأ يوما بمنحه أعرق جائزة علمية في العالم.

وقد فاز بالجائزة العام الماضي الفرنسي سيرج اروش والأميركي ديفيد واينلاند.

وجائزة نوبل للفيزياء هي الثانية التي تعلن في موسم العام 2013 بعد جائزة الطب. وتعلن اليوم الأربعاء جائزة الكيمياء والخميس جائزة الأدب والجمعة نوبل السلام. ويعلن عن جائزة الاقتصاد الإثنين المقبل.

وتترافق جائزة نوبل مع مكافأة مالية قدرها 8 ملايين كورونة سويدية أي حوالي 920 ألف يورو.

24