فوز مقنع للسعودية والإمارات يضعهما على المسار الصحيح بالتصفيات المزدوجة

المنتخب الكويتي يتمكن من انتزاع نقطة التعادل في مباراته الأولى بقيادة المدرب ثامر عناد.
السبت 2019/10/12
نجاعة هجومية

حقق المنتخبان السعودي والإماراتي المطلوب وفازا بثلاثية للأول على منتخب سنغافورة وضعته في صدارة المجموعة الرابعة، فيما ضربت الإمارات بقوة لتكرم وفادة إندونيسيا بخماسية كاملة مكنتها هي الأخرى من اعتلاء صدارة المجموعة السابعة ضمن جولة التصفيات المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا 2023.

الرياض - ضرب المنتخبان السعودي والإماراتي بقوة وحققا فوزين مقنعين لكليهما، ما وضع الأخضر السعودي في صدارة المجموعة الرابعة بينما اعتلت الإمارات صدارة المجموعة السابعة بعد انتصارها العريض على إندونيسيا، فيما خيم التعادل على الكويت والأردن بينما انقاد اليمن إلى هزيمة ثقيلة أمام أوزبكستان 0-5.

وسجل عبدالفتاح عسيري وعبدالله الحمدان الأهداف، ومنحا الأخضر فوزه الأول بعد تعادله في الجولة السابقة 2-2 مع منتخب اليمن الذي تلقى خسارة قاسية.

ورفع المنتخب السعودي رصيده إلى أربع نقاط من مباراتين، بفارق الأهداف عن سنغافورة (ثلاث مباريات)، وأوزبكستان الثالثة مع ثلاث نقاط من مباراتين، وفلسطين الرابعة (ثلاث نقاط من مباراتين)، واليمن صاحب المركز الأخير برصيد نقطتين من ثلاث مباريات.

سعادة بالأخضر

قدم هتان باهبري وعبدالفتاح عسيري، ثنائي المنتخب السعودي الأول، التهنئة لجماهير الأخضر بعد الفوز على سنغافورة. وقال باهبري عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر “الحمد لله والقادم أجمل وأفضل”.

وفي حين قال عبدالفتاح عسيري، الذي نال جائزة رجل المباراة، “الحمد لله.. 3 نقاط مهمة في مشوار التأهل”. وأضاف عسيري “ألف مبروك للجميع.. يا أخضر رعاك الله”.

هيرفي رينارد: دخلنا المباراة ونحن عاقدون العزم على تحقيق نتيجة جيدة
هيرفي رينارد: دخلنا المباراة ونحن عاقدون العزم على تحقيق نتيجة جيدة

وبدوره قدم الفرنسي هيرفي رينارد مدرب المنتخب السعودي شكره وتقديره للاعبي فريقه بعد تحقيقهم الانتصار الأول في التصفيات المزدوجة. وقال رينارد خلال مؤتمر صحافي عقب المباراة “أهدرنا العديد من الفرص على المرمى، لكن حققنا نتيجة إيجابية، سنعمل بشكل أكبر في المستقبل لكي لا نقع في ذلك”. وأضاف “أود أن أشكر الجماهير على الدعم والمساندة طوال المباراة، كانوا خير داعمين لنا لتحقيق الفوز”.

وتابع المدرب الفرنسي حديثه قائلا “دخلنا المباراة ونحن عاقدون العزم على الفوز، أشكر اللاعبين على المستوى المميز طوال المباراة”.

وختم المدرب السابق للمنتخب المغربي بالقول “هدفي في المباراة كان عدم استقبال أي هدف، لذلك رغم التقدم كنت أطالب اللاعبين بالتركيز والبقاء في المراكز بشكل مثالي والمحافظة على نظافة الشباك”.

وبدورها تصدرت الإمارات المجموعة السابعة للتصفيات المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023 في كرة القدم بفوزها الكبير على ضيفتها إندونيسيا 5-0 في مباراة شهدت تسجيل مهاجمها علي مبخوت “هاتريك” (ثلاثة أهداف) جعله الهداف التاريخي للمنتخب برصيد 54 هدفا.

وشهد الفوز الإماراتي الكبير تحطيم مبخوت (28 عاما) الرقم القياسي لعدنان الطلياني “لاعب القرن” في الإمارات (53 هدفا) بقميص المنتخب. وقال مهاجم الجزيرة “شرف كبير لي أن أتجاوز رقم لاعب مثل الطلياني، لكن كرة القدم لعبة جماعية، وأنا لم أكن لأسجل لولا مساعدة زملائي”.

وأضاف “قدمنا مباراة كبيرة ونستحق الفوز، ولكن عندنا الأفضل ونأمل أن نكون في أفضل أحوالنا عندما نلعب أمام تايلاند على (الابتعاد في) الصدارة” في مباراة الجولة الرابعة التي تقام على أرض تايلاند الثلاثاء.

وقال خالد عيسى، حارس مرمى نادي العين ومنتخب الإمارات، إن مباراة إندونيسيا أصبحت من الماضي، مشددا على ضرورة التركيز على مواجهة تايلاند الثلاثاء المقبل.

ويحل المنتخب الإماراتي ضيفا على تايلاند في الجولة الثالثة من التصفيات المشتركة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022 في قطر، ونهائيات آسيا 2023 في الصين.

وقال عيسى “الفوز على إندونيسيا (5-0) كان مهما، لكننا نبحث عن انتصار جديد أمام تايلاند، لتعزيز فرصنا، والتمسك بصدارة المجموعة السابعة”.

فوز معنوي

Thumbnail

أضاف “الفوز كان له أثر معنوي علينا جميعا، لكن المرحلة المقبلة تحتاج إلى المزيد من العمل والتركيز، لمواصلة إسعاد الجماهير بالانتصارات”.

وأوضح أن التركيز مطلوب أمام تايلاند، خاصة أن المباراة تقام خارج الأرض وتحتاج إلى جهد أكبر للعودة بنتيجة إيجابية.

وتمكن المنتخب الكويتي من انتزاع نقطة التعادل في مباراته الأولى بقيادة المدرب ثامر عناد الذي خلف الكرواتي روميو يوزاك المقال من منصبه بعد الخسارة بثلاثية نظيفة في الكويت أمام أستراليا في الجولة الثانية.

وأجرى عناد سلسلة تغييرات في تشكيلته، من أبرزها الدفع بالحارس حميد القلاف على حساب سليمان عبدالغفور. ومن جهته، اعتمد البلجيكي فيتال بوركلمانز مدرب الأردن على لاعبيه المحترفين، وتقدم صفوفه الحارس المخضرم عامر شفيع.

وتابعت أستراليا مسلسلها الناجح على أرضها في التصفيات بفوزها الكبير على نيبال 5-0 في كانبيرا مع ثلاثية لمهاجمها جايمي ماكلارين.

وعجز المنتخب المصنف 161 عالميا عن فك شيفرة دفاع “سوكروز” المنظم، تزامنا مع أخطاء من حارسه كيران ليمبو. وقال المدرب غراهام أرنولد بعد تحقيق أستراليا أكبر فوز على أرضها في ثلاث سنوات “صنعنا الكثير من الفرص وكنا شرسين في الوقت الحاسم”.

22